عاجل

  • CNN: السعودية تستعد للاعتراف أن خاشقجي قتل نتيجة استجواب خاطئ

مباشر | سي إن إن: الهدف من العملية كان اختطاف خاشقجي وليس قتله

الزهيري: سيتم البدء بتنفيذ برامج التعاون الفلسطينية الفنزويلية تدريجياً

الزهيري: سيتم البدء بتنفيذ برامج التعاون الفلسطينية الفنزويلية تدريجياً
رام الله - دنيا الوطن
 اجتمع مدير عام الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي عماد الزهيري وسفيرة دولة فلسطين لدى جمهورية فنزويلا البوليفارية ليندا صبح مع وزير الاستثمار والتجارة الخارجية فيل مامورا في مقر وزارة الاستثمار في العاصمة الفنزويلية كاراكاس.

هدف الاجتماع إلى مراجعة برامج التعاون وخاصة تلك المتعلقة بالاستثمار "للوقوف عند التطورات والمستجدات الاخيرة التي من شأنها تعزيز التعاون المشترك وتفعيل التنفيذ العملي للاتفاقيات ذات الصلة".

كان ذلك في سياق متابعة نتائج الزيارات الاخيرة التي قام بها وزير الخارجية والمغتربين الدكتور رياض المالكي إلى فنزويلا وما تمخض عنها من اتفاقيات وتفاهمات.

حيث تم خلال الاجتماع مراجعة اطار وبيئة التنفيذ لعدد من المشاريع في المجال الزراعي، الطبي، السياحي، الخدماتي وبناء المؤسسات والتي سيجري البدء بتنفيذها خلال فترة وجيزة وبتعاون مشترك بين الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي والحكومة الفنزويلية وشركات من القطاع الخاص ورجال الاعمال، كذلك تم الاتفاق على عدد من القضايا الفنية واللوجيستية التي من شأنها أن تضمن تنفيذ المشاريع وتحقيق اهدافها بما يصب في مصلحة الاطراف الشريكة كافةً.

كما تم ايضاً الاتفاق على الاجراءات والتدابير العملية التي تخص كل مشروع على حدا ومراجعة آليات التنفيذ التي ستقوم بها الاطراف الشريكة والمعنية للخروج بالنتائج المرجوة، خاصةً ما يتعلق بالمشاريع ذات الطابع الاستثماري والتي تهم قطاعات تنموية وحيوية تخدم كلا البلدين.

كذلك تم مراجعة بنود المرجعيات التي تتعلق بمجلس رجال الاعمال المشترك بين فلسطين وفنزويلا والذي ينطوي تحت اطار الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي ووزارة الاستثمار والتجارة الخارجية الفنزويلية.

ووفق بيان الخارجية، فإن هذا المجلس سيكون رافداً مهماً لتعزيز التعاون بين رجال الاعمال الفلسطينيين في داخل الوطن وفي دول الاغتراب من جهة، ورجال الاعمال الفنزويليين من جهة أخرى خاصةً وان انشطة وبرامج التعاون لمجلس رجال الاعمال لن تستهدف حدود البلدين فقط بل ستتعداها الى دول ثالثة تقع ضمن اهتمامات الطرفين واولوياتهما".

وعبرت السفيرة صبح عن تطلع الطرفين الفلسطيني والفنزويلي الى ترجمة علاقات التضامن والصداقة التي تجمع البلدين وشعبيهما الى مشاريع حقيقية على الارض، مؤكدةً على قرارات الرئيسين عباس ومادورو بتسخير كل الامكانيات من اجل تنفيذ اتفاقيات التعاون، ومؤكدةً في الوقت ذاته على الدور العام الذي ستضطلع به الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي في تنفيذ هذه البرامج الثنائية خاصةً مع افتتاح مكتب للوكالة في كاراكاس، "الامر الذي من شأنه دعم جهود جميع الاطراف في تحقيق الاهداف المتفق عليها".

واعتبر الزهيري ان توقيع اتفاقية التعاون بين الوكالة الفلسطينية ومصرف الاستثمار والتجارة الخارجية لفنزويلاً وانشاء مجلس رجال الاعمال الفلسطيني الفنزويلي، "سيعززان من توفير فرص الشراكة والاستثمار في قطاعات مختلفة تخدم الاجندة التنموية لكلا البلدين ولدول اخرى تقع ضمن اهتماماتهما في اطار تعاون ثنائي وثلاثي ومتعدد ايضاً.

التعليقات