العلاقات الدولية يستغرب تنكر الهند لتاريخها

رام الله - دنيا الوطن
استهجن "مجلس العلاقات الدولية – فلسطين" الاستقبال الحميم الذي حظي به رئيس وزراء دولة الاحتلال وأحد مجرمي الحرب بنيامين نتنياهو في العاصمة الهندية نيو دلهي اليوم الأحد.

وأبدى المجلس استغرابه الشديد من تنكر الهند لتاريخها الطويل في دعم الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة.

وأعرب المجلس عن أسفه لتحول موقف الهند من موقف داعم للمستضعفين والشعوب تحت الاحتلال إلى موقف مساند لدولة عنصرية تمارس الانتهاكات بحق القانون الدولي يومياً ضاربة بعرض الحائط مبادئ زعيم التحرر الهندي مهاتما غاندي الذي قال يوماً: "إن فلسطين تنتمي للعرب تماماً كما تنتمي إنجلترا للإنجليز أو فرنسا للفرنسيين".

واعتبر المجلس أن هذا الدعم لدولة الاحتلال من قبل الهند هو بمثابة ضوء أخضر له ليستمر في عدوانه على شعبنا ومقدساته، وفِي مقدمتها القدس.

وطالب المجلس دولة الهند بمراجعة مواقفها من العلاقة مع الاحتلال، داعياً إياها إلى مقاطعته وفرض العقوبات عليه حتى يتراجع عن سياساته الإجرامية وإنهاء احتلاله لأرضنا.

التعليقات