مباشر | الجمعة الرابعة لمسيرة العودة الكبرى "جمعة الشهداء و الأسرى"

ظنّ الأطباء أنّها تُعاني من تشوّه خلقي قبل اكتشاف الحقيقة المُرعبة

ظنّ الأطباء أنّها تُعاني من تشوّه خلقي قبل اكتشاف الحقيقة المُرعبة
توضيحية
رام الله - دنيا الوطن
قضت شابة من كاليفورنيا تدعى "تايلور"، جزءاً كبيراً من حياتها تتساءل عن سبب اصابتها بنوع من الحساسية الشديدة تسبب لها ردود فعل منتظمة على كل ما تلمسه أو تأكله.

وبعدما قام العديد من الأطباء بإخضاعها للفحوص، لم يتمكنوا من تحديد سبب معاناتها، وظنّوا في بادئ الأمر ان سبب الحساسية في بطنها مجرد علامة عند الولادة، واستغرق الأمر عدة سنوات قبل أن يتمكن العلماء من كشف الحقيقة.

فتبيّن أن "تايلور" كانت تتشارك رحم والدتها مع توأمها، ولأسباب جينيّة امتصّ جسدها جسد الطفل الثاني، وكانت مشاكلها الطبية ناجمة عن وجود جهاز مناعي ثانٍ ومجرى دم آخر في نفس الجسم فكان جسدها يقاتل فعلياً ضد نفسه.

وتُعتبر هذه الحالة الطبية نادرة الحصول جداً، ولعلّ "تايلور" هي الوحيدة التي معنى أن يتشارك المرء نفس الجسد مع توأم.

 
 

التعليقات