مسيرة غضب احتجاجاً على قرار ترامب

مسيرة غضب احتجاجاً على قرار ترامب
رام الله - دنيا الوطن
نظمت القوى الوطنية في محافظة قلقيلية، اليوم، مسيرة غضب، احتجاجاً على قرار الرئيس الامريكي " دونالد ترامب " نقل سفارة بلاده الى مدينة القدس، وانطلقت المسيرة من ميدان الشهيد أبو علي اياد وجابت شوارع المدينة وصولاً الى أمام مبنى بلدية قلقيلية.

ورفع المشاركون في المسيرة الاعلام الفلسطينية، والشعارات المنددة بقرار الرئيس الامريكي الظالم، داعين الادارة الامريكية العدول عن هذا القرار الذي يهدد أمن المنطقة، ويمس مشاعر العرب والمسلمين، وأكدوا تمسكهم بالقدس عاصمة لدولة الفلسطينية، رافضين كافة المواقف التي تمس المدينة المقدسة.

وشارك في المسيرة : اللواء رافع رواجبة محافظة محافظة قلقيلية، وأمين سر اقليم حركة فتح محمود ولويل وأعضاء الإقليم وممثلو القوى والفصائل الوطنية، وممثلو المؤسسات الرسمية والشعبية، وفعاليات من المحافظة.

وخلال المسيرة قال المحافظ " ان رسالتنا هذا اليوم هي رفضنا الشديد لهذا القرار الارعن الذي يمس المقدسات الاسلامية والمسيحية، ويمس مشاعر العرب والمسلمين" مؤكداً أن فعاليات المحافظة تلتف خلف قيادتها المتمسكة بالثوابت، وهي تساند قيادتها في قرار تتخذه بشأن القدس.

من جهته أشار أمين سر الاقليم الى أن هذا القرار المنحاز لاسرائيل لا يحترم مشاعر العرب والمسلمين على مستوى العالم، مضيفاً أن الشعب الفلسطيني لن يسمح بتمرير هذا القرار، داعياً شعبنا للخروج بمسيرات غضب منددة بالقرار الامريكي الظلم والذي يشعل المنطقة بالحقد والكراهية ويقتل عملية السلام.    











التعليقات