جامعة خضوري تحتضن معرض إبداعات الأشخاص ذوي الإعاقة

رام الله - دنيا الوطن
استضافت جامعة فلسطين التقنية-خضوري وبمناسبة اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة معرضا لإبداعات الأشخاص ذوي الإعاقة الذي نظمته لجنة المحافظة لمناصرة ذوي الإعاقة في طولكرم برعاية وحضور محافظ طولكرم عصام أبو بكر وبالتعاون مع الاتحاد العام للأشخاص ذوي الإعاقة والشراكة مع عمادة شؤون الطلبة في الجامعة وذلك بحضور ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية د. معتمد الخطيب، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية د. نافع عساف وعميد الشؤون الطلابية د. حسين شنك، ومساعد رئيس الجامعة للعلاقات العامة والمجتمعية أ. أحمد عمار، ورئيس اتحاد الأشخاص ذوي الإعاقة في طولكرم أ. مجدي مرعي وممثلين عن المؤسسات الرسمية وعدد من المهتمين بقضايا ذوي الإعاقة وطلبة الجامعة بهدف تسليط الضوء على واقع الأشخاص ذوي الإعاقة ودمجهم في المجتمع.

وشدد محافظ طولكرم عصام أبو بكر على مساندة الأشخاص ذوي الإعاقة على مدار العام، مؤكداً على الاهتمام بهذه الفئة من أبناء شعبنا، موضحاً أن الرئيس محمود عباس "أبو مازن" يتابعهم بشكل مباشر ويساندهم ويقف إلى جانبهم، وذلك انطلاقاً من التقدير لمكانتهم ودورهم ومساهمتهم في المجتمع باعتبارهم من أصحاب الإرادة القوية والتي تتغلب دائماً على الإعاقة وتنتصر بصلابة وقوة، مشيراً إلى دعم الحكومة برئاسة د. رامي الحمد الله ومن خلال الجهات المختصة ذات العلاقة.

من جهته، بين مساعد رئيس الجامعة أ. أحمد أن الجامعة تحرص على تعزيز مكانتها كرافعة للتنمية المجتمعية وحاضنة لمختلف النشاطات التي تساهم في الارتقاء بالمجتمع المحلي وأوضح أن المعرض الذي يستمر يومان يأتي ضمن سلسلة من النشاطات التي تقيمها الجامعة انطلاقا من إيمانها بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة التي تكفلها القوانين والمعاهدات الدولية وتدعوا لها الأديان والأعراف كافة، وهو إحدى الفعاليات التي انبثقت عن اتفاقية وقعتها الجامعة مع الاتحاد العام للأشخاص ذوي الإعاقة، وتهدف الجامعة من إقامة هذا المعرض إلى دعم هذه الفئة عن طريق عرض ابداعاتهم الفنية وأشغالهم اليدوية وتسويقها بهدف تمكينهم اقتصاديا وتسهيل دمجهم الفعال مع مختلف فئات المجتمع .

وأضاف أ. أحمد ان جامعة خضوري تراعي في أبنيتها ومرافقها وسياساتها المتبعة الاحتياجات الخاصة للأشخاص ذوي الإعاقة، حيث تهيئ الظروف لحصولهم على تعليم نوعي عبر توفير مختلف احتياجاتهم وتذليل العقبات أمامهم، بالإضافة إلى تخصيص الشواغر الإدارية والأكاديمية لذوي الإعاقة حيث تجاوزت نسبة الموظفين من هذه الفئة 5%.

من جانبه، أكد رئيس الاتحاد أ.مجدي أن المعرض يهدف الى تسليط الضوء على إنجازات الأشخاص ذوي الإعاقة وإبراز مواطن الإبداع لديهم وتغيير الصورة النمطية عنهم، وهو مساحة لعرض وتسويق انتاجاتهم على المجتمع المحلي وتمكينهم اقتصاديا، وأضاف أن المعرض يأتي في إطار توعية المجتمع المحلي حول التحديات والصعوبات التي تواجه ذوي الإعاقة والقوانين والحقوق المشروعة لهم، وهو تجديد الدعوة لتطبيق القوانين واللوائح الخاصة بهم أسوة بمختلف فئات المجتمع.

التعليقات