عاجل

  • وزارة الصحة: تسجيل وفاة جديدة بفيروس كورونا لسيدة مسنة من محافظة الخليل

"لولا السعودية لاختفت فلسطين".. من يقف وراء فكرة "الرياض أهم من القدس"؟

"لولا السعودية لاختفت فلسطين".. من يقف وراء فكرة "الرياض أهم من القدس"؟
تعبيرية
خاص دنيا الوطن
"لا تُشَدُّ الرِّحَالُ إِلاَّ إِلَى ثَلاثَةِ مَسَاجِد: المَسْجِدِ الحَرَام وَمَسْجِدِي هَذَا وَالمَسْجِدِ الأَقْصَى" .. حديث واضح عن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، يُقصد به تعظيم قدسية بيوت الله الثلاثة، لكن الأوضاع السياسية، استطاعت بعد آلاف السنين من وفاة الرسول أن تثير الفتنة بين المسلمين.

حيث سيطر هاشتاغ #الرياض_أهم_من_القدس على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بأكثر من 11 ألف مُشارك بها، من بينهم كُتاب وشعراء ومشاهير.

  

انطلق الهاشتاغ عقب إعلان موقف حماس باعتبار حركة حزب الله اللبنانية حركة إرهابية، حيث رفضت ذلك تماماً، ولكن انتشار الهاشتاغ مثل النار في الهشيم كان بعد تغريدة الكاتب والناقد السعودي د. عبد الله الغذامي، الذي كتب فيها: "هناك فلسطينيون يسيؤون لبلدنا، وفلسطينيون خانوا وباعوا فلسطين نماذج قبيحة، ولا شك ولكن القدس ليست للخونة والغدارين هي لنا قبلهم ومن فوقهم".

أما الأحد عشر ألف مُشاركاً كان معظمهم يُذكر فلسطين بالمساعدات والتبرعات المقدمة من دولتهم، ومنهم من بالغ بالتعبير عن انتمائه لوطنه لدرجة الشتم والتخوين، وكان القليل منهم معتدلاً في تغريداته، وطالب بعدم الانسياق لمثيري الفتنة.
























  

وما كان من المغردين الفلسطينيين إلا أن  يخرجوا بهاشتاج مُضاد ومعتدل في ذات الوقت، حيث دشنوا #الرياض_والقدس_أغلى_ما_نملك  ليُعبروا فيها عن قدسية بلاد الحرمين الشريفين وقدسية مدينة القدس العتيقة كالتالي:




















  
الهاشتاج الذي أثير في غير وقته يثير التساؤلات حول سببه.. هل هو الوضع السياسي الراهن؟ أم هو جهل وعدم وعي بعض المغردين والنشطاء سواء الفلسطينيين أو السعوديين، الذين انساقوا بأعنف الألفاظ حوله؟ أم أن هناك أيدٍ خفية أخرى تقصد إثارة الفتن في وقت حساس؟

فيديو لمواطن سعودي يشتم فلسطين عقب انتشار الهاشتاغ:

 




التعليقات