كهرباء غزة: 6 ساعات وصل مرهون بعمل الخطوط المصرية

كهرباء غزة: 6 ساعات وصل مرهون بعمل الخطوط المصرية
توضيحية
خاص دنيا الوطن
قال مدير العلاقات العامة بشركة توزيع الكهرباء في غزة محمد ثابت: "إن التحسن الذي يطرأ على الكهرباء في غزة، مرتبط استمراره باستدامة تدفق الكهرباء عبر المصادر الثلاثة المزودة للكهرباء في غزة، وهي الجانب المصري، والإسرائيلي، والمحطة".

وأكد ثابت أنه في حال تدفق الكهرباء من خلال هذه المصادر، سنضمن استمرار واستقرار الجدول، لكن تذبذب الخطوط المصرية يؤثر على الجدول.

وأوضح أن الجدول وتحسنه مرتبط ايضاً بانخفاض درجات الحرارة، وعدم حاجة المواطنين للتكييف واستغنائهم عن أجهزة التبريد، وهذا التحسن مرهون أيضاً بانخفاض الحرارة المستمر خلال الأيام المقبلة.

وأضاف ثابت، أن هناك مناطق تعاني من مشاكل في خطوط القلاب، ومشاكل في الشبكة، وبشكل عام فكميات الكهرباء محدودة، والطلب على الطاقة كبير، نأمل أن تكون الأمور أفضل في الأيام المقبلة.

وعن الجدول المعمول به حالياً، أكد أن الجدول هو أربع ساعات وصل مقابل 12 قطع، لكن مع بعض الزيادات، التي تصل أحياناً لست ساعات وثماني ساعات.

ونوه ثابت إلى أن الزيادات تكون غالباً في الليل لانخفاض التحميل لدى المواطن في غزة، ونستطيع إدخال الكهرباء لساعات إضافية أكبر وهو ما يلحظه المواطن.

وختم ثابت بالقول: إن موضوع تحسن الطاقة مرهون باستلام الحكومة لمهامها وعملها الفعلي في غزة، ونحن ننتظر أن تُكلل جهود الحكومة بالنجاح لتحسين الكهرباء في غزة.

التعليقات