جمعيات وكشافة بيت جالا يقررون مقاطعة البطريرك ثيوفيلوس الثالث

جمعيات وكشافة بيت جالا يقررون مقاطعة البطريرك ثيوفيلوس الثالث
رام الله - دنيا الوطن - حسن عبد الجواد 
قررت الهيئات الإدارية لمؤسسات مدينة بيت جالا، عدم استقبال البطريرك ثيوفيلوس الثالث، بمناسبة عيد القديس نيقولاوس، ودعته إلى عدم زيارة المدينة بهذه المناسبة التقليدية السنوية، التي تسبق احتفالات الرعية الأرثوذكسية بعيد الميلاد المجيد.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته مؤسسات المدينة في مقر جمعية الاحسان، وشاركت فيه المجموعة الكشفية الأرثوذكسية، والنادي العربي الأرثوذكسي، ولجنة وكلاء الكنيسة، وجمعية دار الشيوخ، ومركز بلدي، وجمعية الإحسان الخيرية، وبيت القديس نيقولاوس ومؤسسة رعاية الطفل. وهي مجموع المؤسسات التي تقرر برنامج احتفالات عيد الميلاد المجيد.

واتفق المشاركون في الاجتماع، على عدم دعوة البطريرك ثيوفيلوس للمشاركة بعيد القديس نيقولاوس في التاسع عشر من الشهر القادم، وعدم المشاركة بأي احتفالات يشارك فيها، بسبب تورطه في بيع وتسريب أملاك الوقف العربي الأرثوذكسي في القدس ويافا وحيفا وقيساريا وطبريا ومار الياس والطالبية والطور وغيرها من المناطق في أنحاء فلسطين التاريخية.

وقال عبد الله هودلي عضو لجنة المتابعة لقرارات المؤتمر الأرثوذكسي أن مؤسسات مدينة بيت جالا مجمعة على عدم استقبال البطريرك وحاشيته في عيد القديس نيقولا وعيد الميلاد المجيد، لأنه غير مستحق وغير جدير بشرف مشاركة أهالي المدينة احتفالاتهم، بسبب تفريطه بوقف وحقوق الرعية العربية الأرثوذكسية، في فلسطين والأردن.

ولفت هودلي إلى أن لجنة المتابعة ولجان المساندة في محافظة بيت لحم تعمل وفق خطة لتطبيق قرارات المؤتمر العربي الأرثوذكسي وعلى رأسها قرار عزله وعدم استقباله في عيد الميلاد وإصلاح النظام البطريركي وحماية ما تبقى من الوقف الأرثوذكسي واسترجاع ما تم بيعه وتسريبه للشركات الإسرائيلية والاستيطانية.

 

التعليقات