العالول: تصريحات رئيس مجلس الأمة الكويتي تمثل ضمير الأمة العربية والإسلامية

العالول: تصريحات رئيس مجلس الأمة الكويتي تمثل ضمير الأمة العربية والإسلامية
نائب رئيس حركة فتح - محمود العالول
رام الله - دنيا الوطن
هاتف عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، نائب رئيس الحركة محمود العالول، اليوم الخميس، رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، وشكره باسم الحركة على موقفه المشرف والجريء في تعرية، وكشف زيف الرواية الإسرائيلية، خلال المؤتمر الـ137 للاتحاد البرلماني الدولي، الذي انعقد في مدينة سانت بطرسبورغ.

وأوضح العالول خلال الاتصال أن عبارات الغانم القوية والمؤثرة والصريحة والداعمة للحقوق الفلسطينية تمثل بكل صدق عن ضمير الأمة العربية والإسلامية، وأن هذا الموقف يحظى بدعم من جميع المدافعين عن حقوق الإنسان، والقانون الدولي، وعن مواقف أحرار العالم.

وأضاف: عودتنا الكويت على مواقفها الداعمة للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، فهذا البلد العزيز وقف معنا في جميع مراحل النضال الوطني، وفي كل المحافل.

وأكد العالول أن الشعب الفلسطيني وقيادته يقدر عاليا مواقف الغانم، وكذلك إسهامات الكويت ودعمها المتواصل للقضية الفلسطينية، موضحا أن أهذا يسهم في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، الوطيدة أصلا.

وثمن العالول الموقف الكويتي النبيل مبرقا تحيات كافة ابناء حركة فتح والشعب الفلسطيني للكويت شعبا وقيادة وحكومة واحزاب ومؤسسات، مشيداً بموقف الغانم الذي كان أصبح بطلاً بعيون الكل الفلسطيني المتعطش لهذا الدعم والإسناد العربي الأصيل.

وكان الغانم قد قال في كلمةٍ له أمس الاول الثلاثاء مُنفعلاً: “إن ما تُمارسه إسرائيل هو إرهاب الدولة، ويَنطبق على هذا الغاصب المثل القائل: "إن لم تستحِ فافعل ما شِئت".

ووجّه رئيس مجلس الأمّة الكويتي الكلام للوفد الإسرائيلي مُخاطباً إيّاه: "عليك أيها المُحتل الغاصب أن تحمل حقائبك، وتخرج من القاعة بعد أن رأيت ردّة فعل برلمانات العالم".

وأضاف مُخاطباً رئيس الوفد الإسرائيلي: "أُخرج من القاعة إن كان لديك ذرّة من كرامة، يا مُحتل، يا قتلة الأطفال".

التعليقات