عاجل

أبو شهلا: نريد سلطة واحدة بغزة وقرار الحرب والسلم بيد القيادة الشرعية

حنا: الكنيسة ليست مكانا للعبودية بل مكانا للحرية

حنا: الكنيسة ليست مكانا للعبودية بل مكانا للحرية
القدس- دنيا الوطن
استقبل المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس قبل قليل وفدا من ابناء الرعية الارثوذكسية من مدينة الرملة الذين توجهوا اولا لزيارة كنيسة القيامة ومن ثم توجهوا لزيارة  المطران وذلك للتداول حول الواقع الارثوذكسي والاوضاع التي تمر بها كنيستنا ولسماع رؤيته وتحليله وتصوره لما يحدث .

اعرب اعضاء الوفد عن تضامنهم مع المطران الذي يتعرض ومنذ سنوات للاضطهاد والاستهداف والتهميش بسبب مواقفه التي تزعج البعض .

وتابع اردنا في هذا اليوم ان نزور المطران الذي كان مربيا ومعلما في مدرستنا الارثوذكسية في الرملة ولسنوات طويلة ولكي ننقل اليه رسالة التعاطف والتضامن من مدينة الرملة التي تثمن مواقفه المبدئية ودفاعه عن الحضور المسيحي في هذه الارض المقدسة وتصديه للمؤامرات التي تستهدف هذا الحضور كما ومواقفه الوطنية ودفاعه عن عدالة قضية شعبه الفلسطيني .

ليس من العدل ان يُضطهد ة المطران بسبب مواقفه وان يعامل بهذه القسوة وبهذا التهميش الذي لا يمكن لاي انسان ان يبرره .

المطران عطا الله حنا هو المطران الفلسطيني الوحيد في البطريركية الارثوذكسية في القدس ولكنه ويا للاسف ليس عضوا في المجمع المقدس ولا توجد عنده كنيسة او ابرشية او رعية وقد اعطي تسمية رئيس اساقفة سبسطية التي لا يسكنها مسيحيون ولا توجد فيها كنيسة او رعية ، كما انه لا توجد عنده اي صلاحيات ادارية وراتبه مقطوع منذ سنوات ولا يملك مكتبا لاستقبال ضيوفه ، نحن نعلم ان المطران لا يتحدث كثيرا عن معاناته الخاصة ولكن من الاهمية بمكان ان يعرف كل المعنيون مدى الاضطهاد الذي يمارس بحق المطران عطا الله حنا ويبدو ان كل ذلك يتم بضغوطات اسرائيلية .

كلمات مفتاحية:

التعليقات

للاشتراك بخدمة الرسائل القصيرة من شبكة جوال أو الوطنية

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0599732463

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0569732463