النتشة: ترتب على انضمام فلسطين للإنتربول الدولي العديد من الاستحقاقات الدولية

النتشة: ترتب على انضمام فلسطين للإنتربول الدولي العديد من الاستحقاقات الدولية
بيت لحم- دنيا الوطن
قال رئيس هيئة مكافحة الفساد: إن انضمام فلسطين للإنتربول أعطاها العديد من الاستحقاقات الدولية من بينها مشاركة العالم في مكافحة الجريمة العابرة للحدود الوطنية. 

كما أتاحت للهيئة المعلومات التي تحتاجها من أي دولة أخرى. كما عبر النتشة عن سعادته برؤية كافة رجال الدين متواجدين في هذا اللقاء الذي لا يعبر الا عن الوحدة والتلاحم الوطني.

وقال أيضاً: "نحن ندعم المرأة إن كانت كأم وأخت ومعلمة ونعوِل عليها كربة أسرة لبناء مجتمع و دعم المرأة لتعزيز مبادئ الشفافية والنزاهة ايماناً منا بأن المرأة نصف المجتمع نعمل جاهدين ليكون مجتمع فلسطيني خال والفعاليات أن دور من
الفساد، مؤكداً على دور المرأة في جميع المحافل، فدورها طليعي وحيوي في جهود مكافحة الفساد".وختم النتشة قوله نشجعكن جميعاً للتبليغ عن الفساد والهيئة ستوفر لكن الحماية المطلوبة .

جاء ذلك ضمن لقاءٍ ديني نظمته هيئة مكافحة الفساد بالتعاون مع وزارة الأوقافوالشؤون الدينية والهيئة الإسلامية المسيحية  لنصرة القدس والمقدسات، بعنوان "دور المرأة في مكافحة الفساد من منظور ديني" بحضور كل من وزير الأوقاف والشؤون الدينية سماحة الشيخ يوسف ادعيس والأمين العام للهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات د.حنا عيسى وسكرتير الطائفة السامرية أ.اسحق السامري وبحضور العديد من رجال الدين والواعظات من وزارة الأوقاف، حيث يأتي
هذا اللقاء من أجل اشراك المرأة الفلسطينية في جهود مكافحة الفساد من منظور ديني .

وأفتُتح اللقاء بكلمة من الشيخ يوسف إدعيس، وأكد على ان محاربة الفساد هو سبيل لطهارة المجتمع وجاء الاسلام محافظاً على المجتمع .

مشيراً الى الفساد يجلب الضرر والهلاك مستشهداً بكل أشكال الفساد من رشوة، وسرقة...الخ. وأكد على دور المرأة الكبير في محاربة الفساد، والمرأة الفلسطينية سطرت نوذجاً في القيادة والريادة فهي الام والمربية والشهيدة والاسيرة، فهي اساس المجتمع والتربية.

من جانبه عبر د.حنا عيسى عن أهمية التعاون ما بين الهيئتين في مكافحة الفساد مؤكداً على أهمية المحبة التي تعبر عن عمق التاريخ الأصيل للشعب الفلسطيني، مؤكداً على أن الشعب الفلسطيني مسلمين ومسيحيين وسامريين شعباً واحداً .

وأضاف :"ان الفساد لا سيما المالي منه أول المظاهر السلبية التي عالجتها كافة الأديان منذ بداياته " ومن هنا اتوجه بدعوة الأسر والمدارس والتي تعتبر اللبنات الأولى في التربية والتنشأة الى تربية الأبناء والأطفال على قيم النزاهة والعدل والمساواة "

وختم حنا عيسى قوله "الى ان المرأة روح الحياة وأساسها مؤكداً على دور هيئة مكافحة الفساد في التوعية والتثقيف لمحاربة الفساد" .

من جانبه أكد اسحق السامري على أن الأديان السماوية جميعها حثت على احترام المرأة وتقدير مكانتها وانصافها فهي نصف المجتمع مشيرا الى ان هناك من ينظر للمرأة نظرة دونية متناسياً دورها لا يقتصر على العمل البيتي الا انها اليوم وزير ومحافظ وغيرها من الوظائف .

وتخلل اللقاء العديد من الأوراق حيث قدم الأرشمندريت الياس عواد ورقة عمل عن دور المرأة في مكافحة الفساد من منظور الدين المسيحي ضارباً العديد من الأمثلة من الدين المسيحي والتي تتجلى فيها دور المرأة في مكافحة الفساد عبر الأزمان ومقاومته.

وعبرت الواعظة فوزية أبو حديد من وزارة الاوقاف عن دور المرأة في مكافحة الفساد من منظور الدين الاسلامي مشيرةً الى ان الاسلام نظام يحارب الفساد بكافة صوره واشكاله، فهو دين شامل للبشرية جميعاً فقد جاء ثورة على محاربة الفساد وارساء العدل.

كلمات مفتاحية:

التعليقات

للاشتراك بخدمة الرسائل القصيرة من شبكة جوال أو الوطنية

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0599732463

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0569732463