اللواء عدنان ضميري يعقد محاضرة سياسية عن المصالحة الوطنية

اللواء عدنان ضميري يعقد محاضرة سياسية عن المصالحة الوطنية
أريحا - دنيا الوطن
عقد اللواء عدنان ضميري، الناطق الإعلامي باسم المؤسسة الأمنية، محاضرة سياسية بعنوان "المصالحة الوطنية، في مسرح الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، في حرم جامعة الاستقلال يوم الاحد، لطلبة سنة رابعة، بإشراف معهد التدريب والتنمية بإدارة العقيد د. مجدي سرداح.

وبدأ اللواء ضميري محاضرته، بالحديث عن الامن والسياسة، وقال: "رجل الامن لا يصنع سياسة، وانما ينفذها ومبني ذلك على سياستين؛ الأولى تتمثل في الانتماء، والثانية بمولاة النظام السياسي"، وأضاف ان الوحدة الوطنية الفلسطينية هدف استراتيجي للتخلص من الاحتلال والتحرر والانتصار.

وذكر سلبيات الانقسام خلال سنواته الماضية، واستغلال دول العالم لحالة الفرقة السياسية ومن يمثل شعبنا الفلسطيني، وكذلك ذريعة إسرائيل بمن يمثل الشعب الفلسطيني للتفاوض.

وتحدث اللواء ضميري، عن حقوق المواطنة لكافة أبناء الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة، ضمن وطن واحد وحقوق واحدة بالمساواة بالحق والواجب، دون الالتفات الى كافة التصريحات التي تقول أن حركة فتح تدفع ثمن اكثر من غيرها.

وفي سياق المحاضرة، وجه ضميري شكره الى جمهورية مصر العربية على جهودها الداعمة لملف المصالحة الفلسطينية، متحدثاً هنا عن مصالح جميع الأطراف لكي يستتب الامن والأمان في المنطقة، والخاسر الوحيد من إتمام المصالحة هي دولة الاحتلال الإسرائيلي.

وفي ختام المحاضرة، تم فتح باب الأسئلة امام الطلبة وتمحورت حول الوضع الداخلي لحركة فتح والتوجيه السياسي وتحقيق السلم الأمني، والتجارب السابقة عن المصالحة الوطنية.

وبعد انتهاء المحاضرة تم تكريم الطلبة الأوائل المتفوقين في التدريب الميداني 2016 – 2017.

كلمات مفتاحية:

التعليقات

للاشتراك بخدمة الرسائل القصيرة من شبكة جوال أو الوطنية

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0599732463

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0569732463