جبهة التحرير الفلسطينية تطالب المؤسسات الدولية بدعم ومساندة الصحفي الفلسطيني

رام الله - دنيا الوطن
اكدت جبهة التحرير الفلسطينية في الصحفي الفلسطيني ، ان تصاعد الاعتداءات والانتهاكات بحقّ الصحفيين بشكل كبير، أبرزُها يُرتكب من قبل الاحتلال الاسرائيلي .

وطالب عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة في تصريح صحفي ، نقابة الصحفيين بتفعيل دورها في حماية الصحفيين والدفاع عن حقوقهم، كما طالب الاتحاد الدولي للصحفيين وكل المؤسسات المعنيّة بإنصاف شهداء الصحافة الفلسطينيين، عبر تقديم قتلتِهم للعدالة وردع الاحتلال عن استهداف الصحفيين ، الذين يواجهون الاحتلال باقلامهم .

وتوجه الجمعة بالتحية لعموم الصحافيين الفلسطينيين بمناسبة يوم الصحافي الفلسطيني، ، مؤكدا ان الصحافيين يحملون رسالة نضال ومقاومة بمواجهة الاحتلال الاسرائيلي عبر فوهة كاميرتهم وافلامهم ، لافتا بأن هذا الاحتلال البعيد كل البعد عن مفهوم الإنسانية، حيث يتعرض الصحافيين للاستشهاد والاعتقال والاصابة في الميدان من أجل فضح الاحتلال وممارساته العدوانية.

وقال الجمعة ان يوم الصحفي الفلسطيني يأتي في ظل ظروف بالغة الدقة والتعقيد تمر بها القضية الفلسطينية ، بينما يواصل اسرى الحرية وفي مقدمتهم الصحافيين الفلسطينيين نضالهم من حريتهم وحرية الشعب الفلسطيني.

وتوجه الجمعة بتحية الفخر والاعتزاز للكوكبة العظيمة من الشهداء الذين ناضلوا بكاميراتهم وأقلامهم بمواجهة الاحتلال ودفعوا أرواحهم ثمناً لإعلاء صوت الحق والحقيقة،وفضح الاحتلال وعدوانه واجرامه أمام العالم أجمع.

وطالب الجمعة المؤسسات الدولية اتحاد الصحفيين العرب، والاتحاد الدولي للصحفيين، ولجنة حماية الصحفيين في نيويورك ومنظمة مراسلون بلا حدود، بضرورة دعم ومساندة الصحفي الفلسطيني بتحمل مسئولياتهم تجاه الصحافيين الفلسطينيين الذي يقتلوا بدم بارد والذين يتعرضوا للتنكيل والتعذيب أثناء تأديتهم لمهامهم، دعم ومساندة الصحفي الفلسطيني.

كلمات مفتاحية:

التعليقات