خالد: الخامس والعشرين من سبتمبر يوم حزين في تاريخ السياسة

خالد: الخامس والعشرين من سبتمبر يوم حزين في تاريخ السياسة
رام الله - دنيا الوطن
كتب تيسير خالد ، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في مدونة له على مواقع التواصل الاجتماعي مذكرا برحيل قادة كبار في تاريخ السياسة والثقافة ، حيدر عبد الشافي وادوارد سعيد يقول :

الخامس والعشرين من سبتمبر يوم حزين في تاريخ السياسة والثقافة في فلسطين . ففي مثل هذا اليوم من العام 2003 رحل عن عالمنا إدوارد وديع سعيد ، ضمير فلسطين وسفيرها الى الوعي الانساني والذي نال شهرة واسعة خصوصاً في كتابه الاستشراق المنشور سنة 1978 ، حين ربط دراسات الاستشراق بالمجتمعات الإمبريالية واعتبرها منتجاً لتلك المجتمعات.

وأضاف : وفي مثل هذا اليوم من العام 2007 رحل عن عالمنا كذلك القائد الوطني والتقدمي الانساني والاستثنائي حيدر عبد الشافي ، أحد المؤسسين في منظمة التحرير الفلسطينية ، رئيس أول برلمان فلسطيني في غزة  1962 - 1965 ورئيس الوفد الفلسطيني الى مؤتمر مدريد عام 1990 ، ثم المفاوضات الفلسطينية – الاسرائيلية في واشنطن ، قبل أن يستقيل من رئاسة الوفد عندما علم بالتوقيع بالأحرف الاولى على اتفاقية اوسلو الاولى بعد  مفاوضات سرية مع الجانب الاسرائيلي .

وختم تيسير خالد مدونته قائلا :  نفتقدهما هذه الأيام باعتبارهما رموزا للوطنية والضمير والنزاهة والصلابة المبدئية في كل ما يتصل بالمواقف الوطنية والإنسانية .

كلمات مفتاحية:

التعليقات

للاشتراك بخدمة الرسائل القصيرة من شبكة جوال أو الوطنية

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0599732463

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0569732463