كيلة: تراجع في الموقف السياسي الإيطالي من القضية القلسطينية

كيلة: تراجع في الموقف السياسي الإيطالي من القضية القلسطينية
د.مي كيله سفيرة دولة فلسطين
رام الله - دنيا الوطن
قامت د. مي كيلة سفيرة دولة فلسطين في إيطاليا، ومصطفى القدومي، بعقد إجتماع في مقر وزارة الخارجيه الإيطالية مع المستشار السفير كارلو باتوري مسؤول سياسات التعاون والأمن في قسم الشرق الأوسط، يرافقه أحد مسؤولي القسم.

وطرحت د. كيلة مجموعة من القضايا وأهمها:

سرد مفصل للأوضاع التي تعيشها الأراضي الفلسطينية، والتطرف الإسرائيلي المتزايد يومياً من حيث القتل والقمع والاعتقال مصادرة الأراضي، وبناء المستوطنات، وخاصة في القدس الشرقية، وكذلك تشكيل اللجنة الإدارية للمستوطنين في مدينة الخليل، وخطورة هذا القرار.

الرد الإيطالي كان: نحن على علم بكل ذلك، وموقفنا كان وسيبقى مع حل الدولتين على حدود 67، ونتمنى بأن تقوم الإدارة الأمريكية الجديدة بالعمل ومتابعة الموضوع لأنه وكما تعلمون معظم أوراق الحل في يدها.

وتحدثت د. كيلة عن التراجع في الموقف السياسي الإيطالي من القضية القلسطينية، وهذا ما عبر عنه خلال تصويت إيطاليا الأخير في منظمة (اليونسكو) بشكل خاص.

ورد باتوري بأنه  كان تصويت إيطاليا مضاد في (اليونسكو) لأن الحكومة الإيطالية، اعتبرت بأن القرار كان سياسياً، وارتأت بأن نقاش القضايا السياسية ليس مكانها هذه المنظمة أو بعض المؤسسات الدولية الأخرى.

ولكن إيطاليا صوتت بالإيجاب لكافة القضايا الفنية والتقنية المتعلقة بفلسطين، وأريد التأكيد على أن موقف إيطاليا السياسي لم يتغير، فنحن والاتحاد الأوروبي مع حل الدولتين على حدود الرابع من حزيران ١٩٦٧.

واحتجت على المارثون الرياضي الإيطالي عام 2018 والذي سيبدا انطلاقته من مدينة القدس، حيث اعتبرته مخالفاً للقوانين الدوليه الخاصة في القدس الشرقية عاصمة الدولة الفلسطينية إلا أنه قال إنه استدعى المنظمين، وتبين له بأن المارثون، سيبدأ في مناطق خارجه عن حدود الرابع من حزيران ١٩٦٧.

وأضافت السفيرة، بأنه يقع في مناطق حدود ١٩٦٧ ومناطق الهدنة، وهذه أيضاً مخالفة للقانون الدولي، لم نلتئم للاتفاق على ذلك، وسنعمل للرجوع إلى الخرائط المعلنة مع الخبراء.

كلمات مفتاحية:

التعليقات

للاشتراك بخدمة الرسائل القصيرة من شبكة جوال أو الوطنية

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0599732463

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0569732463