36 عاماً على إنشاء الإدارة المدنية الإسرائيلية

36 عاماً على إنشاء الإدارة المدنية الإسرائيلية
صورة توضيحية
رام الله - دنيا الوطن
يحل يوم الجمعة، الذكرى السادسة والثلاثين لصدور الأمر العسكري رقم( 947) الصادر عن وزارة الحرب الإسرائيلية، والذي بموجبه تم إنشاء ما تسمى بـ"الإدارة المدنية"، لتمارس صلاحيات واسعة وقمعية بحق المواطنين في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967.

وصدر أمر إنشاء الإدارة المذكورة يوم 22 أيلول/سبتمبر /1981، والإدارة المدنية هي هيئة حكم إسرائيلية تعمل في الضفة الغربية، وتعد تعد جزءاً من كيان أكبر يعرف بمكتب تنسيق الحكومة في المناطق، وهي وحدة تتبع أيضا وزارة الجيش الإسرائيلية.

وبموجب إعلان المبادئ الموقع بين منظمة التحرير الفلسطينية وحكومة الاحتلال (اتفاق أوسلو) مطلوب من إسرائيل وقف نشاطات "الإدارة الأمنية" في الأراضي الفلسطينية، واقتصر دورها في البداية عن متابعات تخص المواطنين في المنطقة المصنفة ( ج ) من الضفة الغربية وبالتنسيق مع الحكومة الفلسطينية، ضمن المرحلة الانتقالية التي كان يفترض أن تنتهي عام 1999م.

وسرعان ما انقلبت إسرائيل على "أوسلو" بتنفيذ ما أسمته "عملية السور الواقي" عام 2002م، والذي بموجبه أعادت سلطات الاحتلال احتلال المدن في الضفة الغربية، لتعود "الإدارة المدنية" بشكل مضطرد إلى أنشطتها العدوانية والعنصرية، لتعيد إلى الذاكرة ما كان عليه الحال قبل إقامة السلطة الوطنية الفلسطينية.

وعلى مدار السنوات الأخيرة ارتبط اسم "الإدارة المدنية" بهدم شبكات الري والبنية التحتية وتدمير أجهزة انتاج الطاقة الشمسية ومصادرة معدات زراعية وجرارات في الأغوار، وفي أجزاء من محافظة أريحا، وفي المناطق الواقعة ضمن مخطط (إي 1) الاستيطاني، وبمطاردة البدو كما حصل مع عرب الجهالين وغيرهم.

كما قد ارتبط اسم هذه الإدارة بتمرير المخططات الاستيطانية الضخمة للاحتلال، و"تشريعها" فوق الأراضي الفلسطينية المحتلة إما من خلال إصدار أوامر عسكرية، أو تشجيع سن قوانين عنصرية.

وأثارت ممارسات هذه الإدارة الحكومة الفلسطينية أكثر من مرة، والتي ناقشت الأمر بشكل مفصل في اجتماعها الأسبوعي يوم الخامس عشر من آب 2017 في مدينة رام الله، برئاسة رامي الحمد الله.

وتعتبر الإدارة المدنية، هيئة حكم إسرائيلية تعمل في الضفة الغربية، أنشئتها حكومة إسرائيل في عام 1981، من أجل الاضطلاع بالمهام العملية البيروقراطية داخل الأراضي التي احتلتها إسرائيل في عام 1967، إلا أنها كانت تابعة للجيش الإسرائيلي والإستخبارات الإسرائيلية الداخلية (الشاباك).

وتعد الإدارة المدنية جزءاً من كيان أكبر يعرف بمكتب تنسيق الحكومة في المناطق، ووحدة في وزارة الجيش الإسرائيلية، وقد تولت السلطة الوطنية الفلسطينية مهامها إلى حد كبير في عام 1994، ولكنها لا تزال تعمل بإدارة شؤون لفلسطينيين في المنطقة (ج) من الضفة الغربية، بالتنسيق مع الحكومة الفلسطينية.

كلمات مفتاحية:

التعليقات