محيسن: مكالمة هنية للرئيس رسالة للعالم أننا شعب موحد

محيسن: مكالمة هنية للرئيس رسالة للعالم أننا شعب موحد
عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الدكتور جمال محيسن
خاص دنيا الوطن
أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الدكتور جمال محيسن،
 أن الشعب الفلسطيني سيستمر في خوض المعركة مع الاحتلال على الأرض في المقاومة الشعبية والمعركة السياسية والقانونية على الساحة الدولية، منوهاً إلى أن هناك خطوات عملية لإنهاء الانقسام وعودة الوحدة الوطنية، وتكريسها في مواجهة المخططات الإسرائيلية.

وشدد د. محيسن على أن خطاب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية وتواصله مع الرئيس، يدل على أنها رسالة للعالم أننا شعب فلسطيني موحد في مواجهة الحصار الظالم على قطاع غزة، وسياسية التهويد التي تتم في أراضي الضفة الغربية.

وأوضح محيسن، لـ "دنيا الوطن"، أنه بعد 70 عاماً على النكبة الفلسطينية، و50 عاماً على النكسة، مازالت إسرائيل تتنكر لكل الإشارات الدولية، لافتاً إلى أن العالم والأمم المتحدة ومؤسساتها تفرض عقوبات على أي دولة في العالم، وأن إسرائيل هي فقط مستثناة من هذه العقوبات.

وأشار إلى أنهم في حركة فتح بادروا في ترتيب البيت الفلسطيني، وتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية من خلال خطوات عملية لإنهاء الانقسام، على أن يكون اجتماع للمجلس الوطني الفلسطيني قبل نهاية هذا العام لوضع برنامج سياسي موحد، ويتلاءم مع خارطة الطريق التي يتم الحديث عنها في الأمم المتحدة، ومستندة لقرارات اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، وقرارات المجلس المركزي الفلسطيني.

 



كلمات مفتاحية:

التعليقات

للاشتراك بخدمة الرسائل القصيرة من شبكة جوال أو الوطنية

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0599732463

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0569732463