الأخبار
طبيبة عربية تحرم فنانًا سعودياً شهيرًا من الأطفال بعد فعلتها المُروعةالبرديني يشد على يد الرئيس في خطابه بالامم المتحدةمصر:جمعهما الحب ولم يفرقهما الموت.. خطيبان ينتحران قبل شهر من زفافهماتعرف على الانسان الكاذب بحيلة بسيطة!تجريد ملكة جمال تركيا من اللقب بعد يوم على فوزها!الاحتلال يقتحم بيت لحم ويسلم شبان بلاغات استدعاء من المخابرات الإسرائيليةقتلى وإصابات خلال زيارة البشير لدارفورالخارجية الإماراتية: لا تزال المنطقة تعاني "الإرهاب" وقررنا اتخاذ موقف من قطرالإعصار (ماريا) يجتاح جزر الكاريبي ويفتك بالعشراتبقوة 5.8 درجات..كاليفورنيا تتعرض لهزتان أرضيتانوفاة مواطن جراء حادث سير ذاتي في بيت لحمالعملات: الدولار يواصل هبوطهالسبت: انخفاض على درجات الحرارة والجو غائما جزئياًقريباً..انطلاق حملة لتوضيح أسماء الشوارع العربية التي حُولت للعبرية بالضفة الغربيةالديمقراطية تنظيم ندوة "الهجرة والتهجير في ميزان المشروع الاسرائيلي" بالمخيم الشمالي
2017/9/23

وفد من المجلس الأعلى للشباب والرياضة يتفقد إستاد الدرة

تاريخ النشر : 2017-09-14
رام الله - دنيا الوطن
قام وفد من المجلس الأعلى للشباب والرياضة بزيارة تفقدية لإستاد الشهيد محمد الدرة بمحافظة الوسطى للإطلاع على أعمال مشروع الإستاد وخاصة الأرضية التي سيتم كسائها بالعشب الصناعي.

وكان في استقبال الوفد إبراهيم أبو سليم نائب رئيس الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم ـ رئيس جمعية تطوير إستاد الشهيد محمد الدرة، وجمال البحيصى عضو إدارة الجمعية.

وأكد نهرو الحداد مسير أعمال المجلس الأعلى للشباب والرياضة بالمحافظات الجنوبية : أن اللواء جبريل الرجوب رئيس المجلس الأعلى أكد على اهتمامه بالعمل على تنفيذ مشاريع بنى تحتية رياضية في محافظات غزة ، مشيدا باهتمام الوزير عصام القدومي أمين عام المجلس الأعلى في وضع عدد من المشاريع الخاصة بالقطاع على أجندة المجلس للتنفيذ في القريب العاجل ، وإستدرك بقوله: العمل جار على ترتيب مشروع تعشيب ملعب المدينة الرياضية قريبا جدا.

من جانبه شكر إبراهيم أبو سليم أركان المجلس الأعلى بقيادة اللواء جبريل الرجوب ومساعده الأيمن الوزير عصام القدومي الذي يستشعر حاجة القطاع لمشاريع بنى تحتية رياضية ، مؤكدا على أن الشباب في القطاع حقيقة بحاجة لمشاريع بنائية وتنموية كثيرة.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف