الأخبار
اليمن: الاعلام الاقتصادي اليمني يصدر دليل الصحافة الحساسة للنزاعاتالمصالحة الفلسطينية.. لماذا التفاؤل حَذِر؟عزام الأحمد: وفد مصري يزور غزة لمتابعة انتقال السلطة من حماس إلى الحكومةأمريكا: إعصار ماريا يُغرق 3.5 مليون شخص في الظلامالخارجية الأمريكية: نعارض بشدة استفتاء انفصال إقليم كردستان عن العراقهل ازدادت وفاء كيلاني جمالاً بعد زواجها بتيم حسن؟الدفاع الروسية: الجيش السوري استعاد مساحات واسعة من الأراضي غرب الفراتاستنفار إسرائيلي في مطار "بن غوريون"السيسي: إراج أمريكا للإخوان المسلمين كمنظمة "إرهابية" قد يستغرق وقتاًالنيزك وإسعاد الطفولة تُخرجان الفوج الثاني من برنامج الطاقة الشمسيةمشاهد غير إنسانية لطبيب يقطع الأحبال الصوتية للكلاب لمنع نباحهابلدية الخليل لفحص المركبات تُسجل أكثر من 270 مركبةمركز الملك عبد الله بن عبد العزيز النسوي يفتتح دورة لحرفة قديمةصور مؤلمة جديدة للسورية المُعنفة في البحرين .. وجريمة جديدة بحقهابعد خطابه في الأمم المتحدة.. الرئيس عباس يعود إلى أرض الوطن
2017/9/21
عاجل
عزام الأحمد: وفد مصري يزور غزة لمتابعة انتقال السلطة من حماس إلى حكومة

هيئة الأسرى: الأسير الجريح الطفل هيثم جرادات في وضع صحي خطير جداً

هيئة الأسرى: الأسير الجريح الطفل هيثم جرادات في وضع صحي خطير جداً

صورة أرشيفية

تاريخ النشر : 2017-09-14
رام الله - دنيا الوطن
أفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة، والذي أنهى زيارته قبل قليل للأسير الجريح الطفل هيثم جرادات ( 14 عاماً ) من بلدة سعير قضاء الخليل، والذي يرقد حالياً في مستشفى شعاري تصيدق، أن حالته خطيرة جداً، حيث خضع لعملية جراحية وتم قص جزء من أمعائه.

وأوضح عجوة أن هيثم موجود حالياً في قسم العناية المكثفة في المستشفى، وأن الطاقم الطبي المتابع  لحالته أبلغوه أن وضعه الصحي خطير جدا.

وأضاف عجوة: "الطفل جرادات اصيب برصاصه بالظهر وخرجت من البطن، مما ادى الى خضوعه لعملية جراحية عاجلة، وهو الآن  يفتح عينيه ويسمع، ولكنه تحت اجهزة التنفس، ويديه مقيدتين بالسرير".

يشار الى أن هيثم كان قد اصيب برصاص الجيش الاسرائيلي، وعقدت اليوم جلسة تمديد توقيف له في المحكمه العسكريه في عوفر، وتم تمديده 11 يوماً، علما ان الجلسة عقدت دون حضوره نظرا لوضعه الصحي، وهو طالب مدرسة في الصف التاسع.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف