الأخبار
مصر:جمعهما الحب ولم يفرقهما الموت.. خطيبان ينتحران قبل شهر من زفافهماتعرف على الانسان الكاذب بحيلة بسيطة!تجريد ملكة جمال تركيا من اللقب بعد يوم على فوزها!الاحتلال يقتحم بيت لحم ويسلم شبان بلاغات استدعاء من المخابرات الإسرائيليةقتلى وإصابات خلال زيارة البشير لدارفورالخارجية الإماراتية: لا تزال المنطقة تعاني "الإرهاب" وقررنا اتخاذ موقف من قطرالإعصار (ماريا) يجتاح جزر الكاريبي ويفتك بالعشراتبقوة 5.8 درجات..كاليفورنيا تتعرض لهزتان أرضيتانوفاة مواطن جراء حادث سير ذاتي في بيت لحمالعملات: الدولار يواصل هبوطهالسبت: انخفاض على درجات الحرارة والجو غائما جزئياًقريباً..انطلاق حملة لتوضيح أسماء الشوارع العربية التي حُولت للعبرية بالضفة الغربيةالديمقراطية تنظيم ندوة "الهجرة والتهجير في ميزان المشروع الاسرائيلي" بالمخيم الشماليالمطران حنا يستقبل وفدا من أبناء الرعية الارثوذكسية بيافا واللد والرملةالأشقر: موقف منظمة العفو الدولية تجاه الاعتقال الإداري غير كاف
2017/9/23

كلوديا حنا ابنة "صدام حسين"!

كلوديا حنا ابنة "صدام حسين"!

كلوديا حنا

تاريخ النشر : 2017-09-14
رام الله - دنيا الوطن
تعاقدت النجمة كلوديا حنا على تقديم دور "رغد" ابنة الرئيس العراقى الراحل صدام حسين وذلك في عمل سينمائى يتم التجهيز لتصويره.

وحدث ذلك خلال تواجد كلوديا بـ"أمريكا" ولقائها بمنتج ورجل أعمال أمريكي من أصول عراقية وعرض عليها ذلك الدور في فيلمه السينمائى ووافقت كلوديا على الفور وقامت بالتعاقد معه على تجسيد دور "رغد" صدام حسين وذلك أيضا لإجادتها اللهجة العراقية وأن دورها يعد من أدوار البطولة في الفيلم حيث يكشف عن بعض المتناقضات في شخصية بنات صدام حسين والتحولات الكبيرة في حياتهما من الرفاهية في قصر والدهما إلى محاولة تهريب العائلة ومقتل صدام وأبنائه.

وصرحت كلوديا أنه أغراها الجانب الفني في تجسيد تلك الشخصية المليئة بالتفاصيل والمثيرة للجدل ولكن المشكلة أنها تقلق من وجهة نظر الفيلم وما سيطرحه سواء كانت وجهة النظر تلك تقدم صدام على أنه ملاك أم شيطان، ومن ناحية أخرى سيبرز هذا الدور مقدرتها التمثيلية لا سيما أنها تتلمذت على يد خالد جلال وتمرست حول كيفية الأداء والتمثيل في دار الأوبرا المصرية.

جدير بالذكر أن لكلوديا عدة مشاركات في مسلسلات تليفزيونية مصرية أمثال: "السرايا، قصر العشاق، أزمة نسب وفيلم سطو مثلث".

لقاء سابق مع كلوديا:

 


 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف