"الفلسطينية للسيارات" تفتتح فعالية ترويجية لعرض سياراتها بنابلس

رام الله - دنيا الوطن
إفتتحت الشركة الفلسطينية للسيارات، اليوم، فعالية ترويجية وتسويقية في المعهد الكوري بالحرم الجامعي الجديد في جامعة النجاح الوطنية في مدينة نابلس، تستمر لثلاثة أيام، وتتضمن عرضاً لمختلف سياراتها من فئات (هيونداي – فيات – جيب– ألفا روميو) مع إمكانية إتاحة الفرصة لتجربة القيادة التجريبية للزوار.

تم الإفتتاح بحضور محافظ محافظة نابلس اللواء أكرم رجوب، ونائب رئيس جامعة النجاح للشؤون الإدارية الدكتور ماهر أبو زنط، والدكتور باسل منصور، رئيس نقابة العاملين في جامعة النجاح، والرئيس التنفيذي للشركة الفلسطينية للسيارات، أيمن سنقرط، وبحضور عدد من ممثلي المؤسسات في محافظة نابلس وأساتذة ومسوؤلين من الجامعة والطلبة.

من جانبه، أشاد محافظ محافظة نابلس اللواء أكرم الرجوب بتنظيم هذه الفعالية في جامعة النجاح، قائلاً بأن حضور الجامعة في كل المناسبات والنشاطات في محافظة نابلس يعكس رسالة الجامعة للمجتمع الفلسطيني ككل وللمجتمع المحلي في محافظة نابلس خاصة، مضيفا بأن هذا الحضور الوطني والعلمي والثقافي يبين الدور الإستراتيجي للجامعة في كل الأفكار التنموية المطروحة وخاصة ما يتعلق بمحافظة نابلس.

وأشاد الرجوب بحضور الشركة الفلسطينية للسيارات في جامعة النجاح في هذا النشاط، آملاً أن تكون رسالة الشركة للمجتمع الفلسطيني ليس بتقديم سيارات هجينة فقط بل أن يكون لها رسالة اجتماعية وأن تلامس هموم الناس والمؤسسات التي تقدم خدمات مباشرة لهم، داعياً الشركات الفلسطينية إلى أن يكون لها رسالة مجتمعية بأن تكون قريبة من الناس ولا تقتصر على تقديم الخدمات فقط.

من ناحيته، شكر نائب رئيس جامعة النجاح للشؤون الإدارية الدكتور ماهر أبو زنط الشركة على تعاونها السخي والكريم لخدمة المجتمع، مؤكدا أن هذا اليوم يوم مميز وتناغما مع رؤية الجامعة الداعمة للمشاريع والتي تخفف العبء عن موظفيها وطلابها خاصة بالسيارات الهجينة والصديقة للبيئة، آملا أن تخدم هذه الفعالية المجتمع والمشاركين.

من جانبه، رحب الدكتور باسل منصور رئيس نقابة العاملين بالحضور، مشيداً بالتعاون الكبير من قبل الشركة الفلسطينية للسيارات، مشيراً إلى أنه تم الاتفاق مع الشركة على الية تساهم في تقديم تسهيلات حقيقية للعاملين في الجامعة سواء بتقديم عروض خاصة وأسعار مناسبة واتاحة امكانية لتبديل السيارات والتعامل المباشر للتخفيف من الكثير من الأعباء عن كاهل العاملين. 

وكان الرئيس التنفيذي للشركة، أيمن سنقرط أشاد بالتعاون المثمر مع جامعة النجاح الوطنية، مشيراً إلى أننا هنا اليوم في رحاب هذه الجامعة العريقة؛ لنتيح الفرصة للمواطنين في محافظة نابلس بشكل عام ولموظفي وطلبة الجامعة بشكل خاص للتعرف عن قرب على الشركة وسياراتها بمن مختلف الفئات التي تتناسب مع أذواق مختلف الشرائح.

وأضاف بأن هذه الفعالية جزء من أنشطة الشركة للتعرف عن قرب على مزاياها وخصائص كل فئة وإيجاد آلية للتواصل مع الشركة، موضحاً بأن مثل هذه المشاركات "تزيد من فرص تواصلنا المباشر مع الجمهور، وتتيح لنا قياس ردود الفعل بشكل أدق".

وتأتي هذه الفعالية بمبادرة من الشركة الفلسطينية للسيارات، لتخصص يومها الأول بشكل خاص لموظفي وطلبة الجامعة لتعريفهم بالشركة وبفئات السيارات التي تملك الشركة حق توزيعها في الأراضي الفلسطينية، مع إتاحة الفرصة لتجربة قيادة سياراتها واكتشاف والإطلاع على مزايا كل فئات سيارات الشركة عن قرب، تزامناً مع تقديم عروض تسويقية مميزة وخاصة لموظفي الجامعة من الهيئتين الإدارية والتدريسية.

فيما تتواصل الفعالية يومي الخميس والجمعة؛ لتكون الفرصة مفتوحة للجمهور بشكل عام في محافظة نابلس للتعرف على الشركة الفلسطينية للسيارات والإطلاع على مختلف الفئات والموديلات من سيارات الشركة وإتاحة الفرصة لتجربة القيادة التجريبية لها لإكتشاف مزاياها عن قرب.

تجدر الإشارة إلى أن الشركة الفلسطينية للسيارات هي أحدى الشركات التابعة للمجموعة العربية الفلسطينية للإستثمار (أيبك).

التعليقات