الأخبار
بعد مرور 20 عاماً.. خالد مشعل والاغتيال الصامتالجامعة العربية تُعد مشروع قانون جمارك عربياً موحداًأدنوك للتوزيع تفوز بجائزة "سوبر براند الإمارات 2017" للعام الرابع على التواليالاردن: أبوغزاله يستقبل السفير الباكستاني لدى الأردنميركل تبدأ محادثات شائكة لتشكيل حكومة ائتلافية في ألمانيامحمد ابو رزق يتوج بدرع مسابقة كوميديا شو بنسختها الثانيةالتواصل الجماهيري والإصلاح ترعى صلحاً عشائرياً في المحافظة الوسطىاوقاف طوباس تشارك في فعالية توعوية حول مخاطر السير للسائقينالسفير عبد الرحيم يبحث آفاق التعاون القضائيحماس: نرحب بقدوم الحكومة لقطاع غزة ونتمنى لها النجاحخالد: الخامس والعشرين من سبتمبر يوم حزين في تاريخ السياسةبرنامج وجد يطلق مشروع تحسين الوضع الاقتصادي للشباب أيتام عدوان 2014مدير التعليم يلتقي مجلس أولياء الأمور بمدرسة بيت لاهيا الثانوية للبنينطب الإسلامية بغزة تختتم دورة متخصصة في التحكيم الطبيعلى غرار كلينتون.. كوشنر استخدم بريده الخاص لإنجاز أعمال البيت الأبيض
2017/9/25

أربعة معتقلين في "عتصيون" يتعرّضون للضرب خلال اعتقالهم

تاريخ النشر : 2017-09-14
رام الله - دنيا الوطن
 أفاد نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الخميس، بأن أربعة معتقلين في معتقل "عتصيون" تعرّضوا للضرب خلال عمليات اعتقال جنود الاحتلال الإسرائيلي لهم من منازلهم بتاريخ 12 أيلول/ سبتمبر الجاري.

وأوضحت محامية نادي الأسير جاكلين فرارجة خلال توثيقها لشهادات الأسرى، أن جنود الاحتلال اعتدوا على المعتقل يوسف محمد الزعاقيق (27 عاماً)، من بلدة بيت أمّر قضاء الخليل، بالضّرب المبرح على مختلف أنحاء جسده، لا سيما البطن والمعدة والظهر باستخدام البنادق والأيدي والأرجل، وذلك أمام مرأى عائلته، كما واعتدت على أحد أشقائه.

 وأشارت المحامية عقب زيارتها للأسير إلى أن علامات الضّرب ما تزال واضحة على جسده، إذ أنه لا يستطيع الوقوف على قدميه ويعاني من صعوبة في الكلام، فيما لم يُقدّم له العلاج منذ اعتقاله.

كما وسجّلت المحامية اعتداء جنود الاحتلال على المعتقل جلال جمال الخمور (32 عاماً)، من الخليل، بالضّرب المبرح بأعقاب البنادق، وذلك بعد تفتيش منزله وتحطيم الزجاج ما أدّى إلى إصابة قدمه به.

وأضافت المحامية أن المعتقلين براء نبيل ثوابتة (19 عاماً)، ومحمد منصور ثوابتة 19 عاماً)، من بلدة بيت فجّار قضاء بيت لحم؛ تعرّضا أيضاً للضرب خلال اعتقالهما.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف