أربعة معتقلين في "عتصيون" يتعرّضون للضرب خلال اعتقالهم

رام الله - دنيا الوطن
 أفاد نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الخميس، بأن أربعة معتقلين في معتقل "عتصيون" تعرّضوا للضرب خلال عمليات اعتقال جنود الاحتلال الإسرائيلي لهم من منازلهم بتاريخ 12 أيلول/ سبتمبر الجاري.

وأوضحت محامية نادي الأسير جاكلين فرارجة خلال توثيقها لشهادات الأسرى، أن جنود الاحتلال اعتدوا على المعتقل يوسف محمد الزعاقيق (27 عاماً)، من بلدة بيت أمّر قضاء الخليل، بالضّرب المبرح على مختلف أنحاء جسده، لا سيما البطن والمعدة والظهر باستخدام البنادق والأيدي والأرجل، وذلك أمام مرأى عائلته، كما واعتدت على أحد أشقائه.

 وأشارت المحامية عقب زيارتها للأسير إلى أن علامات الضّرب ما تزال واضحة على جسده، إذ أنه لا يستطيع الوقوف على قدميه ويعاني من صعوبة في الكلام، فيما لم يُقدّم له العلاج منذ اعتقاله.

كما وسجّلت المحامية اعتداء جنود الاحتلال على المعتقل جلال جمال الخمور (32 عاماً)، من الخليل، بالضّرب المبرح بأعقاب البنادق، وذلك بعد تفتيش منزله وتحطيم الزجاج ما أدّى إلى إصابة قدمه به.

وأضافت المحامية أن المعتقلين براء نبيل ثوابتة (19 عاماً)، ومحمد منصور ثوابتة 19 عاماً)، من بلدة بيت فجّار قضاء بيت لحم؛ تعرّضا أيضاً للضرب خلال اعتقالهما.

التعليقات