أحزاب طرابلس: يجب تغليب المصالح الوطنية على الخاصة

رام الله - دنيا الوطن
عقد لقاء الاحزاب والقوى الوطنية في طرابلس والشمال اجتماعه التحضيري السادس في مكتب منفذية طرابلس في الحزب السوري القومي الاجتماعي.

توقف الحضور امام الالتفاف الشعبي الذي ظهر في تشييع الشهداء من ابطال الجيش اللبناني الذي أكد الالتفاف الجماهيري حول الثلاثية الذهبية شعب وجيش ومقاومة ونددوا بالمحاولات المشبوهة الهادفة الى تفكيكها.

ونظر المجتمعون بريبة وقلق الى انتشار ظاهرة اطلاق الرصاص التي توقع كل يوم المزيد من الشهداء الابرياء ودعوا القوى الامنية الى القيام بدورهم في فرض الامن ومنع المظاهر المسلحة التي يهدد استمرارها عودة الفلتان الامني في
البلاد.

ودعا الحضور الى وقفة ضمير تغلّب المصالح الوطنية على المصالح الخاصة التي تضرب وحدة الدولة ومؤسساتها.

وحيّا الحضور انتصارات الجيش لسوري وحلفائه في دير الزور التي تشكل مدخلاً لانهاء الحرب في سوريا وعليها واملوا ان تتسع رقعة مناطق خفض التوتر كمدخل لاجراء المصالحة بين ابناء الوطن الواحد وعودة المزيد من النازحين الذين
باشروا استعداداتهم للعودة الى وطنهم الذي اجبرتهم الظروف الامنية على مغادرته مؤقتاً بانتظار عودة الامن والامان الى ربوع الوطن.

وحيّا الحضور استمرار محاربة الارهاب في كل من سوريا والعراق ونظروا بريبة للدعوة الى استفتاء حول انفصال الاكراد عن العراق خصوصاً وانه يحظى بدعم كامل من الاحتلال الاسرائيلي وتحريض من الادرارة الاميركية التي تريد استخدام الاكراد كوقود لخدمة مصالحهم في المنطقة في وقت تحتاج فيه الاقطار العربية من الوحدة والتماسك لاجهاض المخططات المعادية.

التعليقات