النائب يوسف: مفتاح الدخول لصفقة جديدة الإفراج عن معتقلي صفقة شاليط

النائب يوسف: مفتاح الدخول لصفقة جديدة الإفراج عن معتقلي صفقة شاليط
النائب حسن يوسف
رام الله - دنيا الوطن
قال النائب في المجلس التشريعي عن حركة حماس، حسن يوسف، إن مفتاح الدخول لصفقة تبادل أسري جديدة مع الاحتلال وهو الإفراج عن أسرى صفقة "شاليط". 

وأوضح يوسف، في تصريح صحفي، الخميس، أن شروط حماس واضحة ولا تغيير أو تبديل عليها لإنجاز صفقة تبادل أحرار جديدة، مشيراً إلى أن الاحتلال سيرضخ لشروط المقاومة بتمسكها بموقفها.

وأضاف يوسف: "الاحتلال اعتقل قرابة 60 من محرري صفقة شاليط والخطوة الأولى والمدخل لإنجاز أي صفقة تبادل هو الإفراج الفوري عن هؤلاء المعتقلين.

وأكد يوسف، أن طريق إنهاء الانقسام وإنجاز المصالحة المجتمعية والحريات وإجراء الانتخابات الشاملة هو تطبيق اتفاقيات المصالحة واتفاق الشاطئ، مستنكراً الخطوات التي اتخذها الرئيس عباس تجاه غزة، مشيراً إلى أنها تعمق الانقسام وتزيد من التضييق والحصار على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة. 

وجدد تأكيد موقف حركته من حل اللجنة الإدارية، بضرورة أن تأخذ حكومة الوفاق دورها الحقيقي، ومعالجة كل القضايا في قطاع غزة.

ولفت يوسف، إلى أن سياسة اعتقال النواب تهدف لمحاولة فرض وقائع على الأرض والمقدسات وعلى الشعب الفلسطيني، مشيراً إلى أن الاعتداء على النواب هو اعتداء على اختيار شعبنا الفلسطيني، مؤكداً أن سياسية الاحتلال لن تكسر إرادة النواب، وهم ماضون في عطائهم للمشروع الوطني التحرري.

ودعا الكل الوطني بالوقوف وقفة واحدة وجادة لنصرة الأسرى في سجون الاحتلال، مشيراً إلى أن الاحتلال يسعى للتفرد بالأسرى والاعتداء على حقوقهم، وفرض مزيد من التضييق وتحديداً أسرى حماس وعزل العديد من رموز الحركة بالأسر.

وثمن صمود المقدسيين في مواجهة الاعتداءات والانتهاكات بحق المسجد الأقصى، مؤكداً بأن ما حصل في الآونة الأخيرة يشكل انتصاراً عظيماً يقطع الطريق على الاحتلال في فرض وقائع على الأرض بتهويد وتقسيم المسجد الأقصى زمانياً ومكانياً.

التعليقات