لهذه الأسباب.. لن يلتقي عزام الأحمد بإسماعيل هنية؟

لهذه الأسباب.. لن يلتقي عزام الأحمد بإسماعيل هنية؟
اتفاق الشاطئ بين حركتي فتح وحماس
خاص دنيا الوطن - صلاح سكيك
كشف قيادي بارز في حركة فتح، عن أن الوفد الفتحاوي الذي يزور القاهرة خلال الساعات المقبلة، ويترأسه عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، لن يلتقي بقيادة حركة حماس.

وأضاف القيادي الفتحاوي "الذي فضّل عدم الكشف عن هويته": الوفد الفتحاوي يلتقي فقط بالمسؤولين المصريين، للحديث عما تعهدت به حركة حماس، خلال مشاوراتها مع المخابرات المصرية، متابعًا: "لا يوجد على أجندة الوفد أية اجتماعات مع إسماعيل هنية ومسؤولي حماس".

وأوضح أن الهدف من هذا التوجه الفتحاوي، "لحد اللحظة"، هو دراسة مواقف حماس السابقة والحالية، وهل بالفعل تريد إنهاء الانقسام، والذهاب إلى المصالحة الوطنية، أم مجرد فقط إعلان نوايا، مضيفًا: "نريد ضمان تطبيق حماس، لمتطلبات المرحلة، وحل اللجنة الإدارية، وإنهاء الانقسام فعليًا، وتشكيل حكومة وحدة وطنية، ثم إجراء انتخابات، لكن في حال أرادت مصر أن تجمع الطرفين قد يختلف التوجه الفتحاوي، لكن عبر اتفاق موّقع، لضمان حماس".

وكان الأحمد، قد كشف في وقت سابق، عن أن وفداً من الحركة سيتوجه بعد أيام إلى القاهرة للقاء القيادة المصرية، مشدداً على أنه لن تكون هناك أي لقاءات أو حوارات مع وفد حماس إلا بإعلان الأخيرة بشكل واضح حل اللجنة الإدارية، وتمكين حكومة الوفاق من أداء عملها في قطاع غزة، والالتزام المبدئي بإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية ومجلس وطني.

التعليقات