الأخبار
نقابة الصحفيين بغزة تنظم حفل أداء القسم للصحفيين الجدد"بيكتي" توفر 6 فرص لرواد الأعمال بفلسطين محلياً وعالمياًفيديو.. رام الله تتابع خطاب الرئيس بروح واحدةمحيسن: مكالمة هنية للرئيس رسالة للعالم أننا شعب موحدتطوير الإعلام بيرزيت يعلن أسماء الفائزات بمسابقة "في عيونهن"مصرع طفل دهسا في رفحبالفيديو.. الغزيون يشاركون بمسيرات دعماً لخطاب الرئيس في الأمم المتحدةجامعة القدس تعزز ثقافة الملكية الفكرية والعلامة التجارية لدى طلبتهابلدية البيرة حماية المستهلك والغرفة التجارية يفتتحون ايام تسويق متنوعةحنا عيسى: الدبلوماسية الفلسطينية حققت الانتصار تلو الانتصارعلى الصعيد الدوليوزيرة الاقتصاد تبحث مع منظمتي التجارة العالمية والملكية الفكرية دعم فلسطينرئيس بلدية البيرة يجتمع مع وفد من بنك الإنماء الألمانيتمديد فترة استقبال طلبات الانتقال للدراسة وفق المنهاج الفلسطيني بالقدسوزير التربية وممثل مالطا يسلمان ثلاثة طلبة منح ماجستيرالفلسطيني حسين البيوك يحصد جائزة الشاب النموذج بجامعة الدول العربية
2017/9/21

فيديو: غزة..مجموعة من الطلبة يخترعون "روبوت" قادر على تنفيذ المهام

فيديو: غزة..مجموعة من الطلبة يخترعون "روبوت" قادر على تنفيذ المهام

جانب من التقرير

تاريخ النشر : 2017-09-13
خاص دنيا الوطن – أحلام عفانة
أنهت مجموعة من الطلبة دراسة الهندسة في جامعة الأزهر بغزة، تقديمهم فكرة مشروع بعنوان: "maze solving robot based on mage recessing"القائم على اختراع (روبوت) يقوم بتنفيذ مهام بناء على معالجة الصور، من هذه المهام: توصيل الإمدادات الطبية في مناطق الحروب التي لا يمكن أن يصل إليها الأفراد من البشر، توصيل الطلبات إلى المنازل (ديليفري)، كما يمكن أن يستخدم في المطاعم والفنادق لتوصيل الطلبات للزبائن بسهولة كبيرة عبر أقصر الطرق.

 

 ولفت الأستاذ المساعد بكلية الهندسة في جامعة الأزهر والمشرف على المشروع، د. محمد عقل، إلى التحدي الكبير لدى الطلبة حيث قاموا باستخدام نظريات الذكاء الاصطناعي ومعالجة الصور من خلال استخدام مكتبات برمجية جديدة، ما أدى إلى تعلمهم لغة جديدة، واكتساب خبرة في معالجة الصور.

وأوضح المهندس محمد خضير لـ"دنيا الوطن"، أنه من خلال فكرة هذا المشروع تم تغيير النظام التقليدي في (الروبوتات) من خلال دمج الذكاء الاصطناعي مع عملية معالجة الصور حتى يصبح قادراً على التقاط صور لمتاهات تصل بين نقطة بداية ونهاية من خلال خوارزميات الذكاء الصناعي، بدورها تقوم عملية معالجة الصور بتحديد نقطة البداية والنهاية، عندها يبحث (الروبوت) عن أقرب مسار يمكن الوصول من خلاله إلى الهدف المطلوب منه.

وأكد المهندس مجدي الهباش، على أنه تم اختيار فكرة المشروع بناء على مشاكل نلتمسها في قطاع غزة وهي كثرة الحروب وخطورة الوصول إلى هذه المناطق، مضيفاً "من هذا المنطلق اتجهنا إلى هذا المشروع لإحلال (روبوت) بديل للإنسان في المناطق الخطرة".

وأشار المهندس محمد مسعود، إلى الصعوبات والتحديات الكثيرة التي واجهتهم خلال تنفيذ فكرة المشروع، من أهمها عدم توفر الأجزاء أو القطع الخاصة بالهاردوير للروبوت.

وبيّن المهندس محمد أبو بكر، أنه خلال الشهر القادم، سيكون هناك مؤتمر علمي بخصوص هذا المشروع، وسيتم اعتماده بشكل رسمي كورقة بحث علمي موثقة من خلال جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات (آي تربل إيه)، متمنياً أن يكون للمشروع صدى في العالم الخارجي ونجد ممولين وداعمين له بحيث يتم تطويره.

وتمنى الطلبة تطوير هذا المشروع من خلال تزويده بالمحركات والمواد اللازمة التي تجعله قادراً على اجتياز العوائق التي من الممكن أن تواجهه في الطريق بشكل مفاجئ، بحيث يصل إلى هدفه بشكل طبيعي، وتطبيق فكرة هذا المشروع لشيء ملموس على أرض الواقع وأن يكون مفيداً للمجتمع.




 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف