حمدونة يطالب بجمع تراث الحركة الأسيرة في مكتبات مركزية

رام الله - دنيا الوطن
طالب مدير مركز الأسرى للدراسات د. رأفت حمدونة اليوم الثلاثاء كلاً من وزارة الثقافة والتعليم وهيئة شؤون الأسرى والمحررين بتجميع تراث الحركة الوطنية الفلسطينية الأسيرة من انتاجات الأسرى وابداعاتهم ، والدراسات الأكاديمية المتعلقة بقضيتهم ، والروايات والموسوعات وأدب السجون بأنواعه وأصنافه وتخصصاته .

وقال د. حمدونة أن قضية الأسرى أصبحت جزء من المناهج التعليمية ، ومساق منفصل في الجامعات الفلسطينية ، ومحل للتخصص للطلبة في الدراسات العليا ، وندرة المراجع وبعثرتها يؤثر على الحصول على المعلومة بسهولة ويسر ، الأمر الذى
يستدعى وجود مكتبات مركزية في المحافظات للاستفادة من هذه التجربة كجزء أصيل من التراث الثقافى الوطنى للشعب الفلسطينى والعربى .

التعليقات