الأخبار
2017/9/20

تربية سلفيت تعقد ندوة للمرشدين التربويين بالتعاون مع هيئة التوجيه السياسي

تاريخ النشر : 2017-09-08
رام الله - دنيا الوطن
عقدت مديرية سلفيت بالتعاون مع هيئة التوجيه السياسي ندوة توعوية للمرشدين التربويين في مركز التدريب التربوي بحضور النائب الفني محمد الأقرع, ومدير التوجيه السياسي والمعنوي المقدم رامي حسان, و مدير التوجيه الوطني في محافظات الوسط يوسف الحوت, والنقيب عبد المطلب عبيد من مكتب مفتي القوات/رام الله ,ورئيس قسم الإرشاد راسم صبرة, وفريق من التوجيه السياسي والعلاقات العامة من الأجهزة الأمنية.

وجاءت هذه الورشة بهدف التركيز على  الدور الفاعل للمرشدين التربويين في نشر التثقيف الأمني والوطني في المدراس ,ومناقشة أهم القضايا والمستجدات الوطنية و الأمنية التي تهم الطلبة ,كونهم اللبنة الأساسية التي يقوم عليها المجتمع.

افتتح اللقاء النائب الفني محمد الأقرع مرحبا بالضيوف ,ومثمنا الدور الرائد لفريق التوجيه السياسي في المحافظة في التركيز على كثير من الأمور الحيوية ,سواء كانت أخلاقية أو تربوية أو اجتماعية, شاكرا لهم جهودهم المبذولة خلال الأعوام الماضية في توعيه الأجيال, وزرع القيم الوطنية السامية ,والعمل بآليات الإرشاد والتوجيه  للنهوض بالجانب القيمي والسلوكي للطلبة.

من جهة أخرى ,رحب النائب الفني بالمرشدين التربويين ,مؤكدا على دورهم الأساسي والمهم في تنشئة الأجيال وزرع القيم والسلوكات التي تجعل منهم طلبة ملتزمين وليس ملزمين بأداء مهامهم وواجباتهم .

مشيرا أن دور المرشد التربوي لا يقتصر على تقديم التوجيه والإرشاد ,إنما يمتد ليشمل التوعية والارشاد في الجانب التعليمي من حيث النوعية والتحصيل ,سيما أن هذه العام هو عام الإنجاز والتحصيل النوعي في مدارس تربية سلفيت, وهذا يتوجب أن يكون لهم دور قيادي فاعل في مدارسهم ,من خلال التركيز على الجانب الإبداعي , والإبتعاد عن النمطية والتقليد ,والمشاركة في مشاريع الريادة والقيادة ,والتحلي بروح المبادرة والإبتكار, وخلق بيئة مدرسية جاذبة وصديقة للطالب.

من جانبه رحب مدير التوجيه السياسي  المقدم رامي حسان بالحضور, مشيرا أن  التوجيه السياسي يتبنى توجهات نوعيه للعمل في المدراس هذا العام, من خلال عمل مسابقات تستهدف فئة معينة من الطلاب بقصد نشر الوعي الأمني والوطني لديهم ,وعقد دورات توعوية تتناول مواضيع  مجتمعية هامة من أبرزها مخاطر الانترنت ,الحرب النفسية والإشاعات ,التوعية الأمنية ,القضايا والمناسبات الوطنية. مشيدا بالدور الداعم والمتعاون  لمديرية التربية والتعليم في تنفيذ البرامج داخل المدارس.

ومن جانبه تحدث مدير التوجيه الوطني يوسف الحوت بإسهاب عن الأحداث والمستجدات التي تشهدها الساحة الفلسطينية وما يترتب على ذلك من مسؤوليات تتطلب العمل  ضمن منظومة متكاملة تشمل كافة الوزارات بما فيها وزارة التربية والتعليم العالي كونها تستقطب أكبر و أهم  شريحة في المجتمع ,وتطرق للحديث عن عدة مواضيع منها الجرائم الإلكترونية ,والتثقيف الأمني ,والمشاكل الناتجة عن العالم الافتراضي المتمثل في وسائل التواصل الاجتماعي وغيرها.

اختتم اللقاء رئيس قسم الارشاد راسم صبرة ,شاكرا للجميع حضورهم متمنيا ان يشهد هذا العام أنشطة وبرامج نوعية تخدم الطلاب والعملية التعليمية بشكل عام.