سني السكاكيني يعتزل كرة السلة الفلسطينية والدولية

سني السكاكيني يعتزل كرة السلة الفلسطينية والدولية
رام الله - دنيا الوطن
أعلن عملاق كرة السلة الفلسطينية سني السكاكيني اعتزاله اللعبة دوليا ، جاء ذلك عبر تصريحه على موقعه على الفيس بوك اليوم، وقال: تعتبر مباراتنا مع بيت ساحور اخر مباراة لي في الدوري الفلسطيني ولن اعود عن قراري حتى يتم تغيير جذري في التحكيم وكرة السلة الفلسطينية نحو الافضل.

وبارك السكاكيني لارثوذكسي بيت ساحور الفوز قائلا: فريق بيت ساحور يستحق الفوز في اللقاء مع السرية،  وكل الاحترام والتقدير لنادي بيت ساحور وجماهيره الرائعة التي امت اللقاء فهم فاكهة الدوري كالعادة .

واضاف: قررت الاعتزال المحلي لانني اريد النجاح لدوري جوال السلوي فانا لست ممن يحبون الرد على العديد من الذين يتهمونني بالنمردة والتعالي لان هذا ليس من طبعي ولم اتغيير لحظة بل بالعكس انا انسان ولاعب محترف عادي ليس لدي اي تكبر على احد واستغرب هذا الكلام .

وتابع : من وظائف الحكام عادة حماية اللاعب اي لاعب في المباريات وبالذات اللاعبين المميزين او المحترفين لان كل الاعين تكون عليهم فما بالك عندما يكون اللاعب المحترف يمتلك الكرة فان جميع اللاعبين يريدون تخليصها منه قبل التصويب وهذا يعني الاحتكاك معه بشكل او باخر لذلك وجب حمايته من الاحتكاك المقصود لايذائه.

وعبر السكاكيني عن تذمره من مستوى التحكيم خاصة لبعض الحكام الذين اصبحوا فوق السن القانوني للتحكيم والحكام غير الكفائة او المصابون وتمنى ان يكون هناك اعادة تأهيل للحكام لانجاح الدوري الفلسطيني .

وكشف السكاكيني انه محترف في الخارج لاكثر من 11 سنة لم يطرد فيها بتاتا فكيف يتم طرده بوجه غير حق في مباراة كانت تسير بشكل طبيعي ، فهناك امر غير سليم في هذا الامر .

وقال : انا لا اتقاضي فلسطينيا الا الشيء القليل واحببت ان العب في بلدي ووطني للافادة والتطور لكن يبدو لي ان البعض لا يعجبه هذا الامر لذلك سنترك اللعب في فلسطين وان مباراة بيت ساحور كانت الختامية .

وشكر السكاكيني جمهوره وجميع الاندية الفلسطينية والاتحاد الفلسطيني على جهودهم في سبيل تقدم وتطور كرة السلة الفلسطينية والوصول بها الى بر الامان ، وعبر عن حبه للجميع وانه يريد للعلاقة الاخوية والحبية بينه وبينهم جميعا ان تبقى وتزداد للافضل ولاجل ذلك اعتزل.

كلمات مفتاحية:

التعليقات