حزب الشعب ينعى المناضلة الأممية فاطمة ابراهيم

حزب الشعب ينعى المناضلة الأممية فاطمة ابراهيم
رام الله - دنيا الوطن
  نعى حزب الشعب الفلسطيني،أمس السبت، المناضلة الأممية فاطمة أحمد ابراهيم، واصفاَ الراحلة بالمناضلة الثورية الاممية والنصير الكبير للشعوب المستضعفة والمناضلة من أجل التحرر الوطني والاجتماعي.

جاء ذلك خلال رسالة تعزية وجهتها قيادة حزب الشعب الفلسطيني الى الحزب الشيوعي السوداني، وكذلك في بيان نعي رسمي أصدره الحزب وجاء في نصه:

تنعى اللجنة المركزية لحزب الشعب الفلسطيني وباسم كافة أعضاء وأنصار حزبنا، المناضلة الثورية والأممية البارزة والنصير الكبير للشعوب المستضعفة من أجل الحرية والتحرر الوطني والاجتماعي الرفيقة فاطمة أحمد ابراهيم. 

ويتقدم حزب الشعب الفلسطيني الى عائلة الراحلة وإلى الحزب الشيوعي السوداني الشقيق بأحر التعازي والمواساة.

لقد سطرت الرفيقة الراحلة فاطمة ابراهيم صفحات نضالية خالدة في تاريخ حزبكم وشعبكم الشقيق وتبوأت مكانه مرموقة لدى الحركة الشيوعيه العربية والعالمية، و الحركة النسوية العالمية وسيبقى تراثها النضالي ملهما لرفاقها وشعبها خاصة في هذه الظروف الصعبة التي تمر بها 

التعليقات