الأخبار
الديمقراطية تنظيم ندوة "الهجرة والتهجير في ميزان المشروع الاسرائيلي" بالمخيم الشماليالمطران حنا يستقبل وفدا من أبناء الرعية الارثوذكسية بيافا واللد والرملةالأشقر: موقف منظمة العفو الدولية تجاه الاعتقال الإداري غير كافاطلاق مبادرة بعنوان "اطفال بلا هوية" في محافظة بيت لحمالفتح يفوز على أحد بثنائية في الدوري السعودي للمحترفينعريقات من واشنطن: لابد من عقد المجلس الوطني الفلسطيني فوراتعقيبات لمتطرفين يتمنون الموت للطيبي بعد نجاة الطائرة التي كان عليهاالبرديني: خطاب الرئيس تاريخي وكلماته كانت من ذهبمصر: السكرتير العام والمساعد لمحافظة الاسماعيلية يتابعان حملة النظافة والتطوير بأماكن المدارسمجلس الإمارات يختتم ورش عمل التوازن بين الجنسينالسفير عقل يفوز باستفتاء كافضل سفير عربياليمن: اتحاد قاهر يتوج بكاس دوري جيل التسامح الاول للمرة الأولى بتاريخةإصابة مواطنة بجروح خطيرة في حادث سير بدير البلحالرئيس يتلقى برقية شكر من رئيس الوزراء اللبنانيمصرع جندي مصري و3 مسلحين في هجوم بسيناء
2017/9/23

بسبب موقفه من عملية القدس.. رئيس الكنيست للطراونة: "الأفضل أن تلتزم الصمت"

بسبب موقفه من عملية القدس.. رئيس الكنيست للطراونة: "الأفضل أن تلتزم الصمت"

رئيس مجلس النواب الأردني عاطف الطراونة

تاريخ النشر : 2017-07-17
رام الله - دنيا الوطن
هاجم رئيس الكنيست الإسرائيلي يولي ادلشطاين، رئيس مجلس النواب الأردني، عاطف الطراونة، بعد تصريحات الأخير التي أدانت ممارسات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس، وترحمه على شهداء مدينة أم الفحم الذين نفذوا عملية الأقصى.

وقال ادلشطاين: "من المفضل أن تلتزم الصمت"، مضيفًا: "تم حدث برلماني خطير، عندما وقف رئيس مجلس النواب الأردني عاطف الطراونة على منصة البرلمان الأردني، وقال نترحم على شهدائنا الذين سقوا ويسقون ثرى فلسطين الطهور، فلا يعقل أن شخصية رفيعة إلى هذا الحد في دولة لدينا معها علاقات سلام تشجع على قتل إسرائيليين، وفق زعمه.

وكان الطراونة قال أمس الأحد: "إن تطاول الاحتلال الإسرائيلي على أقدس المقدسات في القدس والأقصى والحرم القدسي الشريف، سيظل سبباً في استمرار المقاومة التي لن تستكين عند ظلم أو جبروت".

وأضاف الطراونة في كلمة له أمام مجلس النواب الأردني: "استمرار الاحتلال الإسرائيلي على مدى أزيد من 70 عاماً هو السبب وراء تعبئة المشاعر الغاضبة لدى أجيال عايشت الظلم، ولنا في هذا المقام مرجعيةٌ في القول والتأثير؛ فقد حذر الملك عبد الله الثاني من هذا الخطر، ونصح العالم بالتوقف عن سياسات إدارة الظهر لظلم الشعوب وقهرِ أجيالها".

وحذر كذلك من مغبة أي إجراءات إسرائيلية تهدد القدس والأقصى، وحذر من استخدام عملية الجمعة للمساس بقدسية الأماكنِ المقدسة الإسلامية والمسيحية، ومحاولاتِ أي تغيير زماني أو مكاني داخل القدس والأقصى وكامل الحرم القدسي الشريف.

 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف