قوات الاحتلال تعتدي على النائب البرغوثي أثناء تأديته الصلاة بالأقصى

قوات الاحتلال تعتدي على النائب البرغوثي أثناء تأديته الصلاة بالأقصى
رام الله - دنيا الوطن
تعرض الدكتور مصطفى البرغوثي للاعتداء بالضرب من قبل قوات الاحتلال أثناء تأديته صلاة الظهر مع مئات المصلين في ساحة باب الأسباط. 

واعتدى جنود الاحتلال بالضرب على الرجال والنساء وحتى الأطفال بعد أدائهم للصلاة. 

وكان الدكتور مصطفى البرغوثي الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، قد وصل إلى ساحة باب الأسباط رغم الحواجز والقيود، وأدى صلاة الظهر مع المقدسيين المعتصمين في الساحة، والذين يتصدون ببسالة منقطعة النظير لإجراءات الاحتلال، ويرفضون المرور عبر البوابات الإلكترونية التي أقامها الاحتلال.

وقال البرغوثي: إن هذا القمع الإسرائيلي لن يكسر إرادة المقدسيين، وندعو كل أبناء وبنات شعبنا الفلسطيني إلى إسناد أهل القدس والمرابطين فيها ولا يجوز تركهم وحدهم في هذه المعركة التي تتعلق بأولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين وبمستقبل القدس و كل فلسطين. 

وطالب البرغوثي الدول العربية والإسلامية  بفرض العقوبات والمقاطعة على إسرائيل لردعها عن ممارساتها تجاه القدس والمسجد الأقصى.

التعليقات