الأخبار
24 مليون مُستخدم للإنترنت في السعوديةترامب: أردوغان أصبح "صديقي"الرئاسة اللبنانية تنفي تضارب تصريحات ميشيل عونسليماني: سنحتفل بالقضاء على تنظيم الدولة خلال 3 أو 4 أشهرالعثور على جثة المعارضة السورية "عروبة بركات" وابنتها بعد طعنهما بتركياالاحتلال يعتقل 3 شبان على حاجز الحمرا.. وآخر خلال استعداده للسفر للأردنأبو يوسف: علينا استثمار خطاب الرئيس لإنجاح المصالحة وعقد المجلس الوطنيالسيسي: 50 بلدًا إسلاميًا سيتصالح مع إسرائيل إذا حلت القضية الفلسطينيةأبو مرزوق: سلاح المقاومة ليس للحوار ومستعدون لتقاسم قرار الحرب والسلام مع القيادة الفلسطينيةفي أول ظهور له بعد المرض.. عريقات: سأدخل عملية "زراعة الرئتين" متوكلًا على اللهالجيش الإسرائيلي يقصف مستودع سلاح لحزب الله بسورياالمطران حنا: تجاهل ترامب لفلسطين في خطابه لأنه رئيس جاهلهل اعتذر ترامب لأردوغان؟للمرة الأولى.. السماح للسيدات في السعودية بدخول الملاعبكيلة: تراجع في الموقف السياسي الإيطالي من القضية القلسطينية
2017/9/22
عاجل
إصابات بالمطاط وإعاقة لعمل الصحفيين في مواجهات اندلعت خلال مسيرة كفر قدوم الاسبوعية بقلقيلية

كيف تخفي سجل بحثك على إنستجرام ؟

كيف تخفي سجل بحثك على إنستجرام ؟

تعبيرية

تاريخ النشر : 2017-07-17
رام الله - دنيا الوطن
أغلب مستخدمو تطبيق إنستجرام لديهم شخص أو عدة أشخاص يراقبونهم بشكل مقرب ويهتمون بمعرفة كل ما يقومون به على التطبيق، ولكن إذا كنت لا تريد من أى شخص يمسك هاتفك معرفة هذا الأمر، فهناك عدة خطوات يجب اتباعها، ونرصدها لك فيما يلى.



مسح سجل البحث

لمسح سجل البحث عليك الدخول على حسابك الشخصى وبعد ذلك التوجه إلى الإعدادات ومن أسفل اضغط على خيار Clear Search History، وهذا سيؤدى إلى محو سجل البحث مؤقتا، مما يعنى أنه إذا بحثت عن الحساب نفسه ستظهر مجددا.

 



زر الإخفاء

هناك زر إخفاء متاح لمستخدمى تطبيق إنستجرام، يساعدك إذا كنت ترغب فى إخفاء حساب معين، عليك الضغط على شريط البحث، وبعد ذلك اضغط على النتيجة أو الحساب الذى تريد إخفاءه مطولا، سيظهر خيار Hide اضغط عليه.


 

الاقتراحات

إذا كنت تريد تقليل الاقتراحات المدفوعة التى تصل إليك والتى تشبه منشورا معينا عليك الضغط على الثلاث نقاط بجانب هذا المنشور، واضغط على See fewer posts like this.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف