الأخبار
الديمقراطية تنظيم ندوة "الهجرة والتهجير في ميزان المشروع الاسرائيلي" بالمخيم الشماليالمطران حنا يستقبل وفدا من أبناء الرعية الارثوذكسية بيافا واللد والرملةالأشقر: موقف منظمة العفو الدولية تجاه الاعتقال الإداري غير كافاطلاق مبادرة بعنوان "اطفال بلا هوية" في محافظة بيت لحمالفتح يفوز على أحد بثنائية في الدوري السعودي للمحترفينعريقات من واشنطن: لابد من عقد المجلس الوطني الفلسطيني فوراتعقيبات لمتطرفين يتمنون الموت للطيبي بعد نجاة الطائرة التي كان عليهاالبرديني: خطاب الرئيس تاريخي وكلماته كانت من ذهبمصر: السكرتير العام والمساعد لمحافظة الاسماعيلية يتابعان حملة النظافة والتطوير بأماكن المدارسمجلس الإمارات يختتم ورش عمل التوازن بين الجنسينالسفير عقل يفوز باستفتاء كافضل سفير عربياليمن: اتحاد قاهر يتوج بكاس دوري جيل التسامح الاول للمرة الأولى بتاريخةإصابة مواطنة بجروح خطيرة في حادث سير بدير البلحالرئيس يتلقى برقية شكر من رئيس الوزراء اللبنانيمصرع جندي مصري و3 مسلحين في هجوم بسيناء
2017/9/23

الحمد الله نرفض الذرائع الأمنية الإسرائيلية بتبرير خطواتها التصعيدية بالقدس

الحمد الله نرفض الذرائع الأمنية الإسرائيلية بتبرير خطواتها التصعيدية بالقدس
تاريخ النشر : 2017-07-17
رام الله - دنيا الوطن
هاتف رئيس الوزراء رامي الحمد الله، اليوم الاثنين، رئيس الوزراء الأردني هاني الملقي، لبحث آخر التطورات في القدس، والتصعيد الإسرائيلي الخطير بحق المسجد الأقصى، والمساعي المبذولة من قبل القيادتين الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، والأردنية وعلى رأسها الملك عبد الله الثاني، في الدفاع عن المسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، ووقف الانتهاكات الإسرائيلية بحقها.

 وأكد الحمد الله الرفض المطلق للذرائع الأمنية الإسرائيلية في تبرير خطواتها التصعيدية في المسجد الأقصى، محذراً من المخططات الإسرائيلية في تغيير "الوضع القائم" في القدس، والمساس بمكانة المسجد الأقصى الدينية والتاريخية، وفرض مزيد من القيود على حرية العبادة فيه.

وشدد على أن التصعيد العسكري الإسرائيلي خاصة في القدس، سيؤدي إلى تدهور الأوضاع الأمنية وتصاعد ردود الفعل، داعياً إسرائيل إلى وقف انتهاكاتها بحق أبناء شعبنا، مشدداً على أن إنهاء الاحتلال وحده من يجلب السلام للمنطقة بأكملها.

وجدد الحمد الله إشادته بدور الملك عبد الله الثاني، والقيادة الأردنية، في حماية المسجد الأقصى والمقدسات في القدس، والدفاع عنها في كافة المحافل الدولية.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف