الأخبار
منتدى النوع الاجتماعي بالحكم المحلي يصدر بيانه حول الانتخابات الاستكماليةفتح تخرج معسكر الحرية والإستقلال في "دورة القدس"واللا: السلطة الفلسطينية أوقفت اللقاءات الأمنية مع إسرائيل بشكل رسميرؤيا لتنمية القدرات وأمان يُطلقان الشبكة المحلية للجان المساءلة المجتمعيةكوشنر:أمريكا لم تطلب من رئيس الحكومة الاسرائيلية إزالة البوابات الالكترونيةالغف: القدس خط أحمر ومطلوب من الكل الفلسطيني التوحدجلسة البدية الحوارية تدعو إلى تعزيز التفاعل بين القيادة والشعبهآرتس:مظاهرات المسجد الأقصى تنذر بانتفاضة جديدة خلال رمشة عيننادي ربوع القدس يشارك بدوري كرة قدم لنصرة للقدس بعزونفيديو مؤثر.. سيدة تركية أصيبت ابنتها في القدس:" لا أفكر بها"السعودية: لن نجعل الأردن يتصدى وحده للاعتداءات الإسرائيليةاعتقالات ومداهمات بالضفة الغربيةالدكتور حسن ناصر يعلن أستمرار فريق كرة السلة بالنادي الأهليالشخصيات المستقلة تدعو لاجتماع الإطار القيادي بالقاهرةطريقة عمل الكيك بالتوفي
2017/7/23
عاجل
واللا العبري: السلطة الفلسطينية أوقفت اللقاءات الأمنية مع إسرائيل بشكل رسميالمرجعيات الدينية في القدس: نرفض البوابات الإلكترونية وكل الإجراءات الإسرائيلية التي شأنها تغيير الوضع القائم

النضال الشعبي الاحتلال يعلن الحرب على القدس

تاريخ النشر : 2017-07-17
رام الله - دنيا الوطن
قالت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني ، إن حكومة الاحتلال تعلن الحرب على مدينة القدس ، وتتحمل مسؤولية تفجير الاوضاع وتعمل على اشعال حرب دينية ، وانتقدت الجبهة في ذات السياق حالة الصمت العربي الرسمي والشعبي ، وكذلك عدم تحرك المجتمع الدولي .

وأضافت الجبهة حكومة الاحتلال المسبب الرئيس لكل التداعيات التي تأتي كرد فعل طبيعي على مجمل السياسات العنصرية والإرهابية تجاه مدينة القدس والأماكن المقدسة ، حيث أن فرض القوانين العنصرية المتطرفة ومحاولات الاحتلال فرض السيادة على مدينة القدس، وعمليات التهويد المتواصلة والاعتقالات والحفريات وهدم المنازل وتفريغ السكان ، اجراءات باطلة ومخالفة لكافة القوانين الدولية وقرارات الشرعية الدولية ، وتتطلب موقف عملي ورادع .

وتابعت الجبهة أمام التطورات الحاصلة لا بد من ضرورة إعادة النظر بمجمل السياسات اتجاه القدس، من خلال إيجاد مرجعية موحدة ، وتقديم الدعم المادي الملموس للمؤسسات الثقافية والاجتماعية والاقتصادية لتعزيز صمود المقدسيين في مدينتهم، ومواجهة الهجمة الإسرائيلية المستمرة اتجاه المدينة الرامية إلى تهويدها ومحاولة أسرلتها، وإخراجها من أية مفاوضات تتعلق بالوضع النهائي، إضافة لتحقيق ما يسمى ( بمشروع القدس الكبرى ) والذي بات يهدد مستقبل المدينة ويغير من طابعها الديموغرافي، ومواجهة توظيف أي أحداث من قبل نتنياهو لتغيير الوضع القائم بالقدس والمسجد الأقصى .

ووجهت الجبهة دعوة للمجموعة العربية في مجلس الامن، ولمنظمة المؤتمر الاسلامي ولجنة القدس للتحرك الفوري لإنقاذ المدينة ، مشيرة أن تركيب البوابات الالكترونية ، ومحاولة فرض التقسيم الزماني والمكاني ، وتقييد حرية العبادة اجراءات اسرائيلية هدفها فرض السيطرة .