الأخبار
وزير خارجية قطر: الدول الأربع خانت الدوحةبدء عملية فرز الأصوات في استفتاء "استقلال كردستان"عرب 48: وزارة العمل تبحث مع "عودة" حقوق العمال الفلسطينيينالمجلس الوطني للشباب الفلسطيني يستكمل بناءه الهيكليجدلية العلاقة بين العنصرية والإستعمارالمصالحة الفلسطينية والحنين لكرسى العجلات!الرئيس عباس يحدد الملفات التي سيبحثها الاجتماع الموسع للقيادة الفلسطينيةفلسطين تشارك في مؤتمر الإعلام العربي بالعراققيادة حماس: جادون بخطواتنا نحو المصالحة وسنعمل على انجاح زيارة وفد الحكومةرئيس بلدية بيت عوا يطالب بمساعدات لامداد حملة "الكهرباء أولوية"وكيل وزارة العمل يبحث مع ممثل غرفة تجارة "كولون" آليات تعزيز التعاون3 إصابات بجروح متفاوتة في حادث سير جنوبي جنينحركة حماس تُكرم الحجاج بمنطقة الدرج شرق غزةالأحمد ومسؤولان أوربيان يبحثان آخر المستجدات الفلسطينيةالوزير صيدم والقنصلية الأمريكية يبحثان سبل التطوير الممنهج لتعليم اللغة الإنجليزية
2017/9/25
عاجل
زملط: تثبيت المصالحة لن يكون سهلاً لكن الإرادة القوية ستجعلها ممكنة

تفاصيل جديدة حول وفاة المهندسة نيفين العواودة في رام الله

تفاصيل جديدة حول وفاة المهندسة نيفين العواودة في رام الله

توضيحية

تاريخ النشر : 2017-07-17
خاص دنيا الوطن - أحمد العشي
متابعةً لقضية وفاة المهندسة نيفين العواودة (36 عاماً) من مدينة دورا بالخليل، أكد المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية المقدم لؤي ارزيقات، أنه تم الإبلاغ عن اختفائها، فتحركت قوة من الشرطة إلى البناية التي تقطنها في مدينة بيرزيت برام الله، فتبين أن الشقة الكائنة في الطابق السادس مغلقة.

وقال في تصريح خاص لـ"دنيا الوطن": "تم استدعاء قوة من جهاز الدفاع المدني لفتح الشقة، حيث دخلوا إلى الشقة من خلال نافذتها من الطابق التاسع أو العاشر للبناية عبر الحبال، وتبين أن الشقة مغلقة من الداخل".

وأضاف: "تم البحث عن المهندسة في الشقة فلم نجدها، وبعدها تم العثور عليها بجانب العمارة ملقاه على الأرض، وعلى ما يبدو أنها كانت متوفية منذ ما يقارب من 3 إلى 5 أيام".

وأشار إلى أن الشرطة والنيابة باشرتا بإجراءات التحقيق، فيما قرر رئيس النيابة العامة في رام الله والبيرة علاء التميمي تحويل الجثة إلى معهد الطب العدلي للوقوف على أسباب الوفاة، لافتاً إلى أن التحقيقات مازالت جارية حتى اللحظة، وسماع الشهود، وبانتظار تقرير الطب العدلي.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف