الأخبار
وزير خارجية قطر: الدول الأربع خانت الدوحةبدء عملية فرز الأصوات في استفتاء "استقلال كردستان"عرب 48: وزارة العمل تبحث مع "عودة" حقوق العمال الفلسطينيينالمجلس الوطني للشباب الفلسطيني يستكمل بناءه الهيكليجدلية العلاقة بين العنصرية والإستعمارالمصالحة الفلسطينية والحنين لكرسى العجلات!الرئيس عباس يحدد الملفات التي سيبحثها الاجتماع الموسع للقيادة الفلسطينيةفلسطين تشارك في مؤتمر الإعلام العربي بالعراققيادة حماس: جادون بخطواتنا نحو المصالحة وسنعمل على انجاح زيارة وفد الحكومةرئيس بلدية بيت عوا يطالب بمساعدات لامداد حملة "الكهرباء أولوية"وكيل وزارة العمل يبحث مع ممثل غرفة تجارة "كولون" آليات تعزيز التعاون3 إصابات بجروح متفاوتة في حادث سير جنوبي جنينحركة حماس تُكرم الحجاج بمنطقة الدرج شرق غزةالأحمد ومسؤولان أوربيان يبحثان آخر المستجدات الفلسطينيةالوزير صيدم والقنصلية الأمريكية يبحثان سبل التطوير الممنهج لتعليم اللغة الإنجليزية
2017/9/25
عاجل
زملط: تثبيت المصالحة لن يكون سهلاً لكن الإرادة القوية ستجعلها ممكنة

محافظ طولكرم يطلق المرحلة الأولى من فعاليات التعداد العام للسكان

محافظ طولكرم يطلق المرحلة الأولى من فعاليات التعداد العام للسكان

صورة توضيحية

تاريخ النشر : 2017-07-16
رام الله - دنيا الوطن
أطلق محافظ طولكرم عصام أبو بكر المرحلة الأولى من فعاليات التعداد العام للسكان والمساكن والمنشأت لعام 2017 "مرحلة الحزم" في المحافظة. جاء ذلك من أمام  مبنى السرايا العثماني وسط المدينة، بمشاركة كل من قائد المنطقة العقيد زاهي سعادة، ورئيس بلدية طولكرم م. محمد يعقوب، و ربى القبج مدير تعداد محافظة طولكرم، وممثلي المؤسسات الرسمية والأهلية.

وأكد المحافظ أبو بكر على أهمية مشروع التعداد، باعتباره ضرورة وحاجة وطنية تعود بالفائدة على كافة المناحي الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، موضحاَ أن التعداد العام يجري بتوجيهات مباشرة من الرئيس محمود عباس " أبو مازن"، وبمتابعة من الحكومة برئاسة د. رامي الحمد الله، معبراً عن شكره لجهود الاحصاء المركزي ممثلاً برئيسته علا عوض، المدير الوطني للتعداد، منوهاً إلى الدور الخاص  لطواقم التعداد على مستوى المحافظة من خلال الجهود التي يبذلونها، مشيراً إلى توفير كل الدعم والمساندة لتلك الطواقم من خلال الجهات المختصة ذات العلاقة.

ووجه المحافظ أبو بكر دعوة للمواطنين وعموم المؤسسات والقطاعات  للتعاون مع طواقم التعداد العام للسكان والمساكن والمنشأت، مضيفاً بأن انطلاق التعداد جاء من أحد المواقع التاريخية بمدينة طولكرم من مبنى السرايا العثماني  لربط القديم مع الجديد والحديث، حفاظاً على تاريخنا وهويتنا الوطنية.

من جانبها قالت القبج بأن مرحلة الحزم تهدف  إلى وضع إشارات حول المناطق التي تم تقسيمها، وخاصة أن  الإشارات التي تبقى موجودة لمدة عشر سنوات جاءت  للإستدلال للمراحل القادمة واللاحقة.

وتابعت: " نطمئن  المواطنين  أن هذه الإشارات فقط إحصائية إستدلالية ولا يوجد لها أي مغزى أخر، وندعو  للحفاظ عليها، فيما أن جهاز الاحصاء وفريق التعداد يؤكد على سرية المعلومات بناء على قانون الاحصاء لعام 2000".

وعبرت القبج عن شكرها للمحافظ أبو بكر على ما قدمه من دعم ومساندة لطواقم التعداد منذ البداية ومتابعته الدائمة لهذا المشروع، مشيرةً إلى جهود المجتمع المحلي بكل مكوناته على ما يقدمونه، وصولاً إلى اتمام المراحل الأخرى من التعداد.