خطة إسرائيلية لتطوير مدينة قلقيلية بشكل كامل

خطة إسرائيلية لتطوير مدينة قلقيلية بشكل كامل
ارشيفية
رام الله - دنيا الوطن
استهجن عدد من المستوطنين الإسرائيليين، الخطة التي قدمتها حكومتهم، لتوسيع مدينة قلقيلية في الضفة الغربية.

وأثارت الخطة احتجاجات واسعة في صفوف اليمين الإسرائيلي، لاسيما وأنها تحتوي على إقامة حديقة حيوانات جديدة، وملاعب كرة قدم، ومناطق تجارية وإقامة مبانٍ سكنية وأحياء سكنية فاخرة تتلاءم مع النمو الطبيعي للسكان حتى عام 2035، لكن بالرغم من المواافقة على بناء 14 ألف وحدة سكنية إجمالاً- محتملاً- اشير فيها إلى ن القدرة الاستيعابية بنفس العام ستكون 6 آلاف وحدة سكنية.

ووفقًا للإحصائيات، فإن عدد سكان قلقيلية اليوم وصل نحو 51 ألف نسمة أي نحو عشرة آلاف عائلة، معدل النمو الطبيعي للسكان هو 2.8 سنوياً، ومن المتوقع أن يصل عدد سكان المدينة في عام 2035 إلى 80 ألف نسمة.

ورغم أن الخطة أقرها المجلس الأمني المصغر عام 2016، لكن المصادقة عليها أثارت احتجاجات أعضاء كنيست من اليمين ومجلس المستوطنات، الذين ادعوا أن مساحة قلقيلية ستتضاعف على حساب مناطق تحت سيطرة إسرائيلية كاملة في المنطقة C.

وبحسب مصادر أمنية إسرائيلية، فإن الخطة تمت المصادقة عليها بعد فحصها من قبل مسؤولين أمنيين يعتقدون أن الحديث يدور عن خطوة صحيحة، تشمل جميع الأماكن المطلوبة للحفاظ على معايير الأمن، وفق ادعائهم.

التعليقات