الأخبار
الائتلاف النقابي العمالي يزور المفاحم النباتية التي دمرها الاحتلالضعف السّمع عند الأطفال: أسبابه وأعراضهلبنان: مؤسسة إيناس أبو عياش الخيرية وجوائز المؤسسة المالية للطلاب المبدعينعلي معزة وإبراهيم والمنعطف يشاركان في عروض أسبوع آفاق السينمائيالحمد الله يلتقي وفداً من الاتحاد العام للمعلمينفلسطينيات تنظّم تدريبًا متقدمًا لطلبة الجامعاتMAD Solutions تشارك بـ4 أفلام في مهرجان الأفلام العربية بأسترالياعرب 48: "حكايتي – من النكبة إلى الثورة"..أمسية ثقافية في نادي حيفا الثقافيالهيئة العليا لشؤون العشائر تكرم زهيرة كمال وخالد الخطيبإنتر ميلان يسعى لخطف خيسوس سوسو من ميلانلبنان: الشيخ قبلان يستقبل وفد من قيادة امل وبعثة المجلس الى الحجنيمار يشن هجوماً على إدارة برشلونةتربية بيت لحم تنظم أولى اجتماعاتها السنوية لمديري المدارس للعام الدراسيالاتيرة تفتتح اللقاء الأول لمجموعة العمل الخاصة بالأهداف البيئيةالنائبان نعيم والعبادسة يلتقيان رئيس بلدية دير البلح
2017/8/21
عاجل
الرئاسة: المطلوب من المجتمع الدولي توفير الحماية للأماكن الدينية والمقدسةاجتماع "طارئ" لمركزية فتح لبحث ملف غزة وتحديد العلاقة مع حماس

ضمن حملتها لشهر رمضان..توزيع عبوات بيبسي للمواطنين على شاطئ غزة

ضمن حملتها لشهر رمضان..توزيع عبوات بيبسي للمواطنين على شاطئ غزة
تاريخ النشر : 2017-06-19
رام الله - دنيا الوطن
قامت مجموعة اليازجي للمشروبات الخفيفة بتوزيع عبوات بيبسي على المواطنين والعائلات وقت الافطار على شاطئ بحر غزة ليستمتعوا بوجبة الافطار في ظل الاجواء الحارة، وتأتي هذه المبادرة ضمن حملة المجموعة خلال شهر رمضان المبارك لهذا العام تحت عنوان "يللا نكمل لمتنا مع بيبسي.

ومن ناحيته قال شادي اليازجي مدير العلاقات العامة في شركة اليازجي:" نهدف من خلال هذه المبادرة إلى التواجد بين المواطنين في شهر رمضان المبارك والتواصل المباشر في مختلف الأماكن واليوم كنا مع المواطنين والعائلات وقت الافطار على شاطئ بحر غزة، كما أننا قد اطلقنا مع بداية الشهر الفضيل حملة تجارية تهدف إلى تخفيف العبء الاقتصادي عن أهلنا في قطاع غزة في شهر رمضان المبارك وتوفيرالمنتج بأسعار تتناسب مع الوضع الاقتصادي الصعب بسبب الحصار "،حيث توفر الحملة عبوة بيبسي سعة 1 لتر للمستهلك بسعر 2 شيكل فقط بدلاً من 3شيكل.

وأضاف اليازجي:"عملت مجموعة اليازجي منذ تأسيسها على دعم الاقتصاد الوطني الفلسطيني والنهوض به من خلال تقديم منتجات عالمية بسواعد فلسطينية، وبالرغم من الظروف الاقتصادية الخانقة التي يعاني منها الوطن بشكل عام وقطاع غزة بشكل خاص.