الأخبار
نادي ديربلوط يحتفي بمهرجان الكرة الطائرة المصغرةالجبير: زيارة الملك سلمان إلى روسيا تاريخيةالشباب والرياضة في (م ت ف) تزور نادي الجليل الرياضي الأردنيوصف المرأة بأنها بـ"ربع عقل".. منع داعية سعودي من الخطابةمصر: مصر.. حملة "مؤيدون" تعلن إنضمام رجب هلال حميدة إليهاداخلية الشمال تُنجز 40 ألف وثيقة رسمية منذ مطلع العامبالفيديو.. خالد الجندى: الزواج المدنى وسيلة للقفز على الدينشاهد متسابقات "ملكة جمال" مصر في جلسة تصوير جديدة23 ألف مستوطن اقتحموا الأقصى خلال العام اليهودي المنصرمالرئيس اللبناني: سلاح حزب الله موجود لمواجهة إسرائيلأفكار مبتكرة لإعادة استخدام عقد اللؤلؤ المنفرطتيسير خالد: سلاح المقاومة غير خاضع للنقاش وعقد الوطني ضرورة وطنيةوزير الخارجية الجزائري: ندعو لعودة سوريا إلى جامعة الدول العربيةفي ١١صورة: مقارنة بين حفل زفاف بيبا ميدلتون وشقيقتها كيت ميدلتونالحوثيون يطلقون صاروخًا باليستيًا.. والدفاعات الجوية السعودية تتصدى
2017/9/24

رغم تعرضها لحملة إسرائيلية.. زيارة ناجحة للمناضلة ليلى خالد لبرشلونة

رغم تعرضها لحملة إسرائيلية.. زيارة ناجحة للمناضلة ليلى خالد لبرشلونة

المناضلة ليلى خالد

تاريخ النشر : 2017-05-19
رام الله - دنيا الوطن
شاركت عضو المكتب السياسي ومسؤولة دائرة اللاجئين وحق العودة في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين المناضلة ليلى خالد في معرض الكتاب الذي يقام سنوياً في مدينة برشلونة، حيث وقعّت كتابها الذي ترُجم إلى اللغة الكتالونية، هذا وقد صدرت الطبعة الثانية للكتاب بعد نفاذ الطبعة الأولى.

ونظمت دار النشر التي دعت المناضلة خالد لبرنامج للقاءات وكان أولها لقاء مع مجموعة فلسطين في البرلمان الكاتالوني، وكذلك إجراء العديد من اللقاءات الصحفية والتلفزيونية والإذاعية.

وقد حظيت هذه الزيارة بتغطية إعلامية واسعة خاصة بعد محاولة المجموعات الإسرئيلية منع الرفيقة ليلى من القدوم إلى برشلونة، لكنهم فشلوا في ذلك عندما قدمّوا شكوى للنيابة العامة التي بدورها رفضت الشكوى.

وفي نهاية المعرض أقيمت ندوة في أكبر قاعة له حيث حضرها جمهور كبير من الجالية الفلسطينية ومن الجمهور الكتالوني بلغ عدهم أكثر من 800 شخص حتى أن المنظمين نصبوا شاشتين خارج القاعة التي لم تتسع لهم جميعاً.

وقد أخذت الندوة منحى مقابلة من أحد اهم الإعلاميين أجابت فيها المناضلة خالد على الأسئلة التي طُرحت، وفي مقدمتها قضية الأسرى والمقاومة، أكدت خلالها على أن انتفاضة الأسرى رسالة موقعة بالأمعاء الخاوية من أجل الوحدة الوطنية، وأنها
ترسم طريق العودة والحريّة.

كما شددت على أن المقاومة بكافة أشكالها وفي مقدمتها الكفاح المسلح طريقنا نحو العودة والتحرير.