الأخبار
العراق: علاوي يؤكد على ضرورة وحدة وقوة الاعلام العراقي  قناة TEN تعود بشكل جديد في الموسم الرمضانيالعراق: توضيح حول دعوة الدكتور علاوي نائب رئيس الجمهورية لتأجيل الانتخابات موقع الهيئة العربية للمسرح.. نموذج لرسالة ماجستيرأبو زهري: الاحتلال لا يقدم الكهرباء مجاناً لغزةالائتلاف النقابي العمالي الفلسطيني يكرم عمال مستشفى د. ثابت"ابن سينا"تقيم يومين علميين لمناقشة مجموعة من المشاريع البحثيةاليمن: بالتزامن مع الذكرى الـ3 لتحرير الضالع..الشعيب بطلاً لكاس (الفقيد ثابت)مصر: محافظة الاسماعيلية تفقد المعرض الدائم بنادى المنتزه للسلع الغذائيةالمجاهدين :اعلان الاحتلال خفض كمية الكهرباء امعان في الجريمة الممنهجةمركزية فتح: في ظل تعنت حماس سنتخذ اجراءات تصعيدية أخرىاليمن: اختتام تدريب 25 ناشط علي " أدوات المساءلة الإجتماعية" بصنعاءنقابة ODT تطالب بإخراج المجلس الأعلى للنقل لمواجهة تضارب الحكومةالأحرار: نحمل الاحتلال تداعيات قراره الخطير بقطع الكهرباء عن غزةانطلاق حملة افطارك وسحورك حلال بدون بضائع الاحتلال
2017/5/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

إضراب أسرانا إرادة وكرامة

تاريخ النشر : 2017-04-21
إضراب أسرانا إرادة وكرامة
 د. مازن صافي
كاتب ومحلل سياسي


تواصل سلطات الاحتلال الاسرائيلي سياستها القمعية بحق أسرانا البواسل الذين يخوضون بكل بسالة وشرف وبطولة وصمود معركة الكرامة، من أجل انتزاع حقوقهم، في الوقت الذي يمارس فيه السجان الاسرائيلي أبشع صور الظلم والتضييق عليهم وحرمانهم من أبسط حقوق الأسرى.

إن الممارسات الوحشية التي يتعرض لها أسرانا الأبطال في معتقلات الاحتلال الاسرائيلي تمثل انتهاكا صارخا للقانون الدولي، وتتعارض مع اتفاقية جنيف الرابعة المتعلقة بمعاملة المدنيين والأسرى تحت الاحتلال.

إن إضراب الأسرى يمثل رسالة مطلبية وسياسية، وهنا يجب على منظمة الصليب الأحمر الدولي والمنظمات الإنسانية والحقوقية أن تمارس دورها الضاغط على الاحتلال، وأن تقف مع مسؤولياتها القانونية، لوقف كافة أشكال التعسف وانتهاك حقوق الأسرى، وتلبية كافة مطالبهم التي وردت في رسالتهم الأولى الموجه الى العالم لكه

إن اسرانا البواسل هم أصحاب قضية عادلة ونضالهم ومقاومتهم للاحتلال حق مشروع كفلته القوانين الدولية، وإن ممارسات الاحتلال القمعية والتعسفية المتواصلة تأتي استكمالا لمخططاته الاستيطانية وحصارهم للمدن الفلسطينية، و

إن التضامن الجماهيري مع قضية اسرانا العادلة ومطالبهم المشروعة هو رسالة وطنية، يجب تفعيلها وتصعيدها، لكي تكون رديفا ودافعا لصمود أسرانا أمام كل الاجراءات والتهديدات الاحتلالية بحقهم، وها هو اليوم الخامس لإضرابهم واستبسالهم يدلل على أنهم ماضون في ارادتهم لنيل كرامتهم، ووضع قضيتهم في سلم الأولويات، فالحرية لأسرانا البواسل وان شاء الله فجر الحرية قريب والنصر قادم.

[email protected]