اللد الاجتماعية تقيم احتفالًا تكريميًا للأيتام

اللد الاجتماعية تقيم احتفالًا تكريميًا للأيتام
جانب من الفعالية
رام الله - دنيا الوطن
نظمت جمعية "اللد الاجتماعية"، اليوم، احتفالاً تكريمياً للأيتام الذين ترعاهم الجمعية، بحضور رئيس جمعية اللد كريم ابو رداحة، واعضاء الهيئة الادارية في الجمعية،  ورئيس بلدية بيتونيا بالإنابة ابراهيم عرفات وهدان  ووكيل وزارة الاوقاف الشيخ خميس عابدة، ورئيس كتلة التحرر الوطني والبناء التابعة لحركة فتح لرئاسة بلدية بيتونيا ربحي دولة واعضاء من المجلس البلدي، وأمين سر حركة فتح في بيتونيا عبد الفتاح الميمي "أبو أحمد" ، وممثلو المؤسسات المحلية في المدينة.

ورحب ابو رداحة خلال كلمته بالحضور،  مؤكداً ان الجمعية ستبقى دوماً عند حسن ظن ابناء شعبنا، وهي مصممة على أن تصل الى كافة افراد المجتمع ضمن رعايتها بدايةً للأيتام ومن ثم لشريحة واسعة من الفقراء والمحتاجين، اضافة الى رعاية بعض الطلبة الدارسين في الجامعات.

وشدّد ابو رداحة على أن هدف جمعية اللد الاجتماعية أساساً الوقوف على احتياجات المواطنين والعمل على رفدهم بكل ما يحتاجونه من دعم بكافة أشكاله.

ولفت ابو رداحة إلى ان العمل يجري الآن من أجل بناء مقر متكامل لجمعية اللد الاجتماعية في مدينة بيتونيا، كي تحتضن كافة أبناء المدينة وليس فقط أبناء مدينة اللد المهجرة، مشيراً الى أن المبنى سيشمل قاعة كبيرة متعددة الأغراض وطابقين.

من جانبه، أكد  رئيس بلدية بيتونيا بالإنابة ابراهيم عرفات وهدان  أهمية هذه اللفتة التي تقوم بها بشكل سنوي جمعية "اللد الاجتماعية" تجاه شريحة مهمة من ابناء الشعب،    وشدد على أن العمل الآن يجري استعداداً لشهر رمضان المبارك لمساعدة الطبقات الفقيرة والمعوزة .

وأكد عابدة أهمية هذا الحدث السنوي لرعاية الايتام والذي يقوم عليه جمعية اللد الاجتماعية، والتي ترعى أيتاماً وتكفلهم اضافة الى عملها على تقديم يد العون لكافة فئات المجتمع وخاصة الفئات الفقيرة والمعوزة، مؤكداً ان وجود جمعية اللد الاجتماعية في بيتونيا هام للغاية ويؤكد على اننا نسير في الطريق الصحيح نحو سراكة مع كافة المؤسسات والهدف لذلك هو رعاية الطبقات الفقيرة والمعوزة والأيتام، شاكراً جمعية اللد الاجتماعية على هذه اللفتة التي تقوم بها  كل عام .

وتخلل الحفل الذي تولى عرافته رئيس المجلس الشبابي في الجمعية أحمد حسونة تكريم الايتام وصرف الكفالات الشهرية الخاصة بهم.

التعليقات