الأخبار
العراق: علاوي يؤكد على ضرورة وحدة وقوة الاعلام العراقي  قناة TEN تعود بشكل جديد في الموسم الرمضانيالعراق: توضيح حول دعوة الدكتور علاوي نائب رئيس الجمهورية لتأجيل الانتخابات موقع الهيئة العربية للمسرح.. نموذج لرسالة ماجستيرأبو زهري: الاحتلال لا يقدم الكهرباء مجاناً لغزةالائتلاف النقابي العمالي الفلسطيني يكرم عمال مستشفى د. ثابت"ابن سينا"تقيم يومين علميين لمناقشة مجموعة من المشاريع البحثيةاليمن: بالتزامن مع الذكرى الـ3 لتحرير الضالع..الشعيب بطلاً لكاس (الفقيد ثابت)مصر: محافظة الاسماعيلية تفقد المعرض الدائم بنادى المنتزه للسلع الغذائيةالمجاهدين :اعلان الاحتلال خفض كمية الكهرباء امعان في الجريمة الممنهجةمركزية فتح: في ظل تعنت حماس سنتخذ اجراءات تصعيدية أخرىاليمن: اختتام تدريب 25 ناشط علي " أدوات المساءلة الإجتماعية" بصنعاءنقابة ODT تطالب بإخراج المجلس الأعلى للنقل لمواجهة تضارب الحكومةالأحرار: نحمل الاحتلال تداعيات قراره الخطير بقطع الكهرباء عن غزةانطلاق حملة افطارك وسحورك حلال بدون بضائع الاحتلال
2017/5/26

شقيقان خططا لسرقة منزل في لبنان.. والمفاجأة كانت في الداخل!

شقيقان خططا لسرقة منزل في لبنان.. والمفاجأة كانت في الداخل!
تاريخ النشر : 2017-04-21
رام الله - دنيا الوطن
صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامة البـلاغ التالي:

“توافرت معلومات لشعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي، عن قيام اشخاص بالتحضير لعملية سرقة منزل احد المواطنين في محلة بحنين- المنية.

بتاريخ 17/4/2017، ونتيجة للمتابعة والرصد، كَمنت الشعبة المذكورة للفاعلين داخل المنزل وفي محيطه، وتمكنت من القاء القبض عليهما بالجرم المشهود بعد قيامهما بخلع الباب الخلفي بواسطة الكسر، وهما كل من: ح. س. (مواليد عام 1993، لبناني) وشقيقه ب. (مواليد 1999) وضبط بحوزتهما العدة المستعملة.

بالتحقيق معهما، اعترف الاول بالتخطيط والتنفيذ لعملية السرقة، وبقيامه بعدة سرقات بتواريخ سابقة مختلفة طالت احداها المنزل المذكور، وقد تبين انه من اصحاب السمعة السيئة. كما اعترف الثاني باشتراكه في العملية تلبية لطلب شقيقه لمساعدته.

اودع الموقوفان مع المضبوطات مفرزة طرابلس القضائية في وحدة الشرطة القضائية للتوسع بالتحقيق معهما، بناء على اشارة القضاء المختص”.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف