أوروبا..تنظم حملة التضامن مع إضرب الأسرى المضربين عن الطعام

أوروبا..تنظم حملة التضامن مع إضرب الأسرى المضربين عن الطعام
ارشيفية
رام الله - دنيا الوطن
شرع نحو 1500 أسير فلسطيني في سجون الاحتلال الإسرائيلي، بإضراب جماعي مفتوح عن الطعام، في حين سُجلت فعاليات تضامن واسعة مع الإضراب في مختلف المدن الاوروبية، عبر تنظيم مسيرات وتظاهرات ومؤتمرات .

اقامت المجموعة 194 في السويد النشاطات التضامنية, فإقيم في مالمو وبالتعاون مع حركة الحراك تضامنا مع الأسرى وقفة تضامنية في ساحة المولوفونك يوم الأحد 16 نيسان . 

في لاندسكرونا نصبت المجموعة خيمة للتضامن مع الأسرى وذلك في الميدان العام وعلى أنغام النشيد الوطني الفلسطيني وأغاني مارسيل خليفة توافد إليها أبناء الجالية والمارة حيث رفعت الأعلام الفلسطينية وصور الأسرى.

كما قام نشطاء المجموعة بتوزيع مئات المناشير على الناس والتي تتضمن حقائق عن ظروف الأسرى في المعتقلات الإسرائيلية,كما وضعت طاولة للتوقيع على عريضة تضالب المعنيين في السويد سياسيين ومؤسسات العمل على إذانة ما يتعرّض له الأسرى من ممارسات خارج نطاق القانون وتطالبهم الضغط على حكومة الإحتلال للإنصياع لمطالب الأسرى العادلة.

هذا وقررت المجموعة أن تواصل جمع التواقيع والقيام بزيارة أعضاء البرلمان في المنظقة والإعلام والأحزاب والمؤسسات لتسليمهم نسخ من المذكرات.

في بروكسل عاصمة الاتحاد الاوروبي وقفة تضامنية دعما للاسرى الفلسطينيين, نظمتها الجالية الفلسطينية ببلجيكا بمشاركة كل من التحالف الاوروبي لنصرة الأسرى الفلسطينين ولجنة دعم الديمقراطية بتونس والمركز الثقافي العربي بمنطقة لياج وجمعية الصداقة الفلسطينية البلجيكية وممؤسسة صامدون وتحالف دعم فلسطين بمدينة شارلروة البلجيكية وقفة تضامنية بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني ولدعم الأسرى المضربين عن الطعام منذ يوم الاثنين 17 من شهر نيسان امام البرلمان الاوروبي.
 
وقد أكد الكلمات التي ألقيت عن دعم الأسرى الفلسطينين لإضرابهم حتى تتحقق كامل طلباتهم ، داعين الى استمرار تنظيم النشاطات في الايام والأسابيع القادمة لدعم الأسرى في إضرابهم, كذلك طالب المتحدثون على ضرورة وضع حد نهائي لسياسة الإعتقال الاداري الممارسة من قبل دولة الاحتلال . 

وقد طالبت العديد من الكلمات من اصحاب القرار الاوروبي الى اتخاذ قرارات عقابية بحق حكومة الاحتلال لممارساتها المنافية لقواعد القانون الدولي وخاصة اتفاقيات جنيف الرابعة.
 
وقد شارك العشرات من أبناء الجالية الفلسطينية ببلجيكا وكذلك العديد من المناصرين البلجيك بهذه الوقفة بجانب مقر الاتحاد الاوروبي الرسمي في العاصمة البلجيكية.

وفي الختام كانت كلمة التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين القاها منسق التحالف الدكتور خالد الحمد اضافة الى كلمات نشطاء بلجيك وفلسطينين وعرب.

 في مركز العاصمة الاسبانية مدريد  اقيم تجمع لابناء الجالية وشخصيات وفعاليات مدنية وانسانية تضامن مع اسرى الحرية وتقدم الحضور سفير فلسطين والقوى السياسية الفلسطينية والمحلية  الاحد 16-4-2017 ودعوات لإقامة نشاطات في برلين.

التعليقات