محافظ الخليل يتوعد مطلقي النار على مقر الصليب الأحمر

محافظ الخليل يتوعد مطلقي النار على مقر الصليب الأحمر
ارشيفية
رام الله-دنيا الوطن
توعد محافظ الخليل كامل حميد، مطلقي النار على مقر الصليب الأحمر الدولي الليلة الماضية بمحاسبتهم بكل حزم، وإلقاء القبض عليهم في أسرع وقت ممكن.

وقال حميد خلال جولة له برفقة قيادة الأمن لتفقد مقر الصليب الأحمر: "مقر الصليب في حماية الشعب الفلسطيني أولاً وأجهزة الدولة ثانياً، والمعلومات المتوفرة سوف تتابع، وسيتم إلقاء القبض على الفاعلين ومحاسبتهم بحزم، والسيارة التي أطلقت النار معروفة، وأنا أشكر كافة المؤسسات التي زارت مقر الصليب للتضامن مع البعثة الدولية، ولاستنكار ما حدث والتعبير عن رفضهم وسخطهم من هذا العمل الإجرامي".

وأضاف، "الرئيس عباس ورئيس الوزراء يتابعون هذا الحدث، وسيتم اتخاذ الإجراءات المطلوبة بهذا الموضوع، وحماية جمعية الصليب الأحمر واجب على الجميع".

وأشار إلى أن وفود الصليب وضمن الإمكانيات المتاحة لها في دعم الأسرى لم تقصر في أداء مهامها الإنسانية، وأنها تخضع هي الأخرى لانتهاكات ولإجراءات الاحتلال، "وهذا العمل -الاعتداء على مقر الصليب الأحمر- يخدم الاحتلال ومصلحة السجون، والفعاليات الشعبية المتضامنة ستتواصل دعمها لإضراب الأسرى الذين يطالبون بأبسط الحقوق الإنسانية".

التعليقات