الأخبار
الجبهة الشعبية وعائلة شاهين تنظمان حفل تأبين للراحل "فتحي شاهين"طالع.. جدول مباريات دوري الدرجة الثالثة لكرة القدمبعد 19عاماً.. الأسير أيمن بشارات يعانق الحريةالجبهة الديمقراطية: المجد والنصر لأسرى الحرية والكرامةالشرطة والضابطة الجمركية تضبطان معمل معسل مغشوش بنابلسفصائل المنظمة بسوريا: نفتخر بأبطال معركة الكرامة وندعم صمودهمبلدية غزة تزرع ( 1800) شتلة خلال مارس الماضياليمن يمكن أن يصبح سوريا الثانية..حان الوقت للعالم أن يتدخلحركة الشعب تحيي الذكرى السنوية ليوم العمال218.2 مليون دولار ارباح البنك العربي للربع الاول للعام 2017حزب الشعب:"عيد العمال" يوماً كفاحياً للدفاع عن حقوق الطبقة العاملةالتحرير الفلسطينية: انطلاقتنا تحولت لمهرجان دعم للأسرى المضربينوزارة الزراعة تفتتح مهرجان زادنا بـ"موسم الخيار في طوباس"الهيئة المستقلة تطلق حملة دولية إقليمية لنصرة إضراب "الحرية والكرامة"الحكومة: حريصون على حقوق العمال وشؤون الحركة العماليةلجهودهم في حفظ النظام.. بلدية طولكرم تكرم شرطة المحافظةفتح: الموقف الإيراني لا يعزز النضال الفلسطينيمستوطن يدهس طفلاً بالخليلنقابة شركتي جوال والاتصالات تنظم وقفة تضامنية مع الأسرى المضربينعرب 48: توما-سلميان:"هي ذكرى احتلال القدس وليس احتفالات توحيدها"ليوم واحد.. الوفد الكويتي يواصل استقبال طلبات استقدام معلمين للكويتأبرز أحداث اليوم الرابع عشر لإضراب الأسرى "الحرية والكرامة"تضامناً مع الأسرى.. قداس في كنيسة "القديسة أولغا" بأثيناأسرى الجهاد الإسلامي يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام"شاهر سعد" يلتقى المدير الإقليمي لمنظمة العمل الدولية
2017/5/1
مباشر الآن | فعاليات يوم الأسير

أغرب طريقة انتقم بها رجل من إزعاج جيرانه!

أغرب طريقة انتقم بها رجل من إزعاج جيرانه!

تعبيرية

تاريخ النشر : 2017-04-20
رام الله - دنيا الوطن
بعد أن ضاق رجل صيني ذرعاً بالإزعاجات المتكررة الصادرة عن جيرانه في الطابق العلوي، قرر أن ينتقم منهم على طريقته الخاصة، ويسقيهم من نفس الكأس الذي تجرع منه.

وكان رجل يُدعى تشاو، وهو أحد سكان شيان بمقاطعة شينشي الصينية اشتكى من أن ابن الجيران في الطابق العلوي كان يصدر الكثير من الضجيج، مما حرمه من الراحة والاسترخاء، لكن جيرانه لم يكترثوا للشكاوى، واستمر الضجيج بشكل يومي.

وعقب فشل الحلول الدبلوماسية مع الجيران، قرر تشاو أن الوقت حان للانتقام، مما دفعه إلى البحث على الإنترنت، وشراء جهاز يُدعى "رجّاج المباني" بسعر 400 يوان (58 دولاراً)، وهذا الجهاز مصمم لإحداث اهتزازات عنيفة، مشابهة لتلك الناتجة عن آلة الحفر الكهربائية، بحسب موقع أوديتي سنترال.

ويتوجب على القاطنين في الطابق الأعلى الصراخ حتى يتمكنوا من سماع بعضهم البعض، في حين أن النوم مع ضجيج هذا الجهاز أمر مستحيل. ويتم تصميم معظم الموديلات من "رجّاج المباني" بحيث تكون مزودة بعدّاد توقيت أو يمكن ربطها مع تطبيق على الهواتف المحمولة، بحيث يمكن للمستخدم تشغيلها وقتما شاء.

وبعد تركيب الجهاز، قام تشاو بتشغيله عند الساعة 8:00 من صباح يوم الجمعة، وغادر منزله لقضاء عطلة نهاية الأسبوع في الخارج، وترك الجهاز يعمل ليحوّل حياة جيرانه إلى كابوس حقيقي. وحاول الجيران الحصول على المساعدة من الشرطة وإدارة المبنى، لكن أحداً لم يكن قادراً على فعل شيء لإيقاف الضجيج، لأن صاحب المنزل غير موجود في الداخل.

وكانت الشرطة بانتظار تشاو لدى عودته إلى المنزل، وطلبت منه إطفاء الجهاز، ومن غير الواضح إذا كان تشاو قد تعرض لأية غرامة أو عقوبة على الانتقام.

يُذكر أن هذا النوع من الأجهزة يتم تسويقه في الصين على أنه الطريقة المُثلى للانتقام من الجيران المزعجين، ويتم تصميمه بحيث لا تزيد الضجة الناتجة عنه في منزل المستخدم عن صوت مكيف الهواء، في حين يصدر ضجيجاً غير محتمل في الطابق العلوي.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف