الأخبار
إطلالة شاملة على الموسم العاشر من "فاشن فورورد دبي"دائرة شؤون المغتربين تواصل اللقاءات مع الجالية الفلسطينية ومؤسسات اسكتلنديةبعد اتهامها بالسحر..حرقوا عينيها وجردوها من الملابس حتى ماتتثـــورة اللِّحــى بيــــن رام الله وغــــزةالإمارات واحة أمن وآمان في"إستشير والخير بيصير"على إذاعة القرآن الكريمتوقعات بوصول عدد سكان العالم عام 2050 لـ9.8 مليار نسمة4 أبطال من عرابة ينهون 18 عامًا في سجون الاحتلالإصابة مواطن بجروح خطرة بعملية سطو على محله في غزة"صندوق الدنيا"...الفنانة رانيا يوسف تستعد لتصوير فيلمها وسط تكتم شديدتربية سلفيت تدرس دمج التعليم المهني والتقني بالتعليم العامالباحث عبد الفتاح الكاك يحصل على الدكتوراه في اللغة العربيةريال مدريد بطل كأس السوبر الإسباني على حساب برشلونةهل تخشى إسرائيل على مكانتها الدولية بسبب إغلاق قناة الجزيرة؟أبو ردينة: نريد مفاوضات واضحة المعالم وبمرجعية الدولة الفلسطينيةبصورة"سيلفي".. محامي الهضبة يتمني أن يصبح حسام حسن مدربا للأهلي
2017/8/17
عاجل
جنرال إسرائيلي: وجهنا 100 ضربة لقوافل أسلحة تابعة لحزب الله

خطوات لتربية طفل رحيم

خطوات لتربية طفل رحيم

توضيحية

تاريخ النشر : 2017-04-20
رام الله - دنيا الوطن
يجب تربية الطفل على قيمة الرحمة، لتكون معاملته مع الناس والحيوانات بطريقة أفضل.

قدم موقع "parents" الأمريكى للتربية، طرقا لتنشأة طفلك على الرحمة. 

علمه الشكر:

الخطوة الأولى لتربية طفل رحيم هى تعليمه أن يكون شكورًا للمحيطين به، يشكر أسرته وأصدقائه وحتى الناس الذين يلقاهم مرة واحدة. علم أطفلك كيف يشعروا بالامتنان ويعبروا عنه بالشكر وتلقائيًا سيبدأ تطوير الجانب الرحيم.

شاركوا فى أعمال خيرية:

العمل الخيرى هو درس حياة ممتاز فى الرحمة فاحرص على أن تشارك طفلك فى أعمال خيرية وتطوعية، كجمع التبرعات للأطفال المرضى أو الحيوانات دون مأوى، استغل كل فرصة لأن تجعل أطفالك يساعدوا الآخرين.

ساعده على فهم العواطف:

من الصعب أن يكون الطفل مغمورًا بالكثير من العواطف التى لا يفهمها، ولا يفهم كيفية التعبير عنها بشكل صحيح، ومن أجل مساعدته على فهم العواطف يمكنك الاستعانة بكتاب لتعليم الأطفال الانفعالات والمشاعر لتشجيع طفلك على استكشاف مشاعره ومنحه الوقت لمناقشة ما يشعر به. اجعله دائمًا يشعر بأن بإمكانه مناقشتك حول ما يشعر به، لأنهم فى كل مرحلة جديدة يدخلها سيكتشف المزيد من المشاعر التى يريد التحدث عنها ويحتاج أن يعرف أنك دائمًا هنا للإنصات إليه.

حمله مسؤولية أعمال مناسبة لسنه:

مساعدة الآخرين هو جزء من الرحمة، وهذه الخطوة التى يمكن أن تبدأ بها حتى مع الأطفال الصغار، كلفه ببعض الأعمال التى تعمق إحساسه بالمسؤولية، وإحساسه بكلمة "مساعدة" فعندما يساعد فى المنزل يتعلم قيمة النضج ويمكن أن ينقل هذه القيمة إلى مناطق أخرى من حياته.

استعن بأشخاص آخرين:

الناس فى حياة أطفالك يمكن أن يساعدوا على تربية طفل رحيم. من الأشقاء إلى الأصدقاء، عندما يلاحظ الطفل أن المحيطين به يتعاطفون معه حين يكون مريضًا و حزينًا فإن هذا يشجعه على الاهتمام بعلاقته بالناس فى حياته والتعاطف معهم فى الأوقات الجيدة والسيئة.

اقرأ الكتب معه:

يمكن للأطفال تعلم الكثير عن الرحمة من خلال الكتب التى تساعدهم على حب القراءة وتعليمهم دروسًا قيمة أيضًا. شاركه قراءة كتب فى موضوعات تغطى كل شيء وكتب تتناول الرحمة مع الآخرين.

 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف