مركز عبدالقادر أبو نبعة ينظم يوم طبي مجاني ببلدة الزاوية

مركز عبدالقادر أبو نبعة ينظم يوم طبي مجاني ببلدة الزاوية
جانب من الفعالية
رام الله - دنيا الوطن
على شرف الشهيد الحي الأسير منصور موقدة ووفاء لاسرانا البواسل في سجون الاحتلال في معركتهم معركة الحرية والكرامة استضاف مركز عبد القادر أبو نبعه الثقافي وبالتعاون مع الخدمات الطبية العسكرية والتوجيه السياسي في محافظة سلفيت يوما طبيا والذي استفاد منه أكثر من 100 شخص من أهالي بلدة الزاوية.

بدوره رحب عزمي عبد الكريم شقير منسق العلاقات العامة في المركز الثقافي بالوفد المشارك من مدراء وقادة الأجهزة الأمنية والرسمية في المحافظة، ونادي الأسير الفلسطيني، وأهالي الاسرى في بلدة الزاوية، وشاكرا كافة الجهود التي بذلت لخدمة أهالي الزاوية وعلى رأسهم الخدمات الطبية الفلسطينية والتوجيه السياسي في محافظة سلفيت وطاقم الأطباء المشارك.

اما أ.رافت قادوس رئيس بلدية الزاوية فقد قدم شكر بلدية الزاوية لكافة الجهود المبذولة لمساعدة أهالي بلدة الزاوية خلال اليوم الطبي المجاني وعلى التعاون المشترك مع المؤسسة الأمنية والتوجيه السياسي في محافظة سلفيت وفي ظل الظروف الصعبة التي يعاني منها أبناء شعبنا الفلسطيني، ووفاء للأسرى البواسل في سجون الاحتلال، مذكرا بحالة الأسير منصور موقدة الصحية الصعبة التي يمر بها والتي جاء اليوم الطبي على شرفه وباسمه.

وفي ذات السياق شكر الشيخ عدنان مصلح في كلمته ممثلا عن عائلة الأسير منصور موقدة كافة الجهود لتقديم الخدمات الصحية لأهالي الزاوية وعلى تسمية اليوم الطبي باسم الأسير منصور موقدة، وموضحا الحالة الصحية الصعبة التي يمر بها الاسر موقدة من معاناة يومية حيث انه يعاني من شلل كامل وقد أجريت له العديد من العمليات الجراحية في سجون الاحتلال الصهيوني كان منها تركيب امعاء بلاستيكية له، فهو الان يعاني من الإهمال الطبي الشديد.

وقد ذكر الرائد رامي حسان مدير التوجيه السياسي/سلفيت بان هذا اليوم يأتي ضمن إطار اهتمام المؤسسة الأمنية والتوجيه السياسي لتوطيد العلاقة التكامليةمع المجتمع المحلي، مشيرا إلى أن اليوم الطبي جاء لزيادة الوحدة والتلاحم في ذكرى يوم الأسير الفلسطيني ودعما لمعركة الحرية والكرامة معركة الأمعاء الخاوية للأسرى الابطال في سجون الاحتلال.

من جانبه قال عبد الستار عواد امين سر اقيلم فتح/سلفيت بأن هذه الخطوة رسالة من المؤسسة الأمنية والمجتمع المحلي لشعبنا بالوفاء والعطاء المستمر بتواجد نخبة من الكوادر الصحية والمهنية ليمثلوا واجهة لمجتمعنا وبجهودهم الصحية، وقد أشار عواد إلى أن هذا اليوم الطبي هو تأكيد على أهمية العمل التطوعي والوفاء لأسرى الحرية في سجون الاحتلال في معركتهم الحالية، مؤكداً على ضرورة الوقوف بجانب أسرانا البواسل بشتى الطرق.

وأوضح العميد يونس غلمة مدير الخدمات الطبية العسكرية سلفيت أنه تم تقديم العلاج لأكثر من 100 حالة مرضية، وتقديم الأدوية والعلاج اللازمة لهم، كما أكد على استمرارية هذه الأيام الطبية التي تأتي في سياق اهتمام مدير عام الخدمات الطبية العسكرية التي تخفف على كاهل المواطنين وتقديم المساعدة بالذات للأسر الميسورة في مختلف المجالات بظل الظروف المعيشية الصعبة، فالمؤسسة الأمنية وجدت لخدمة أبناء شعبنا الفلسطيني.

هذا وشكر مواطني الزاوية القائمين على هذا اليوم الطبي، وان هذا العمل الإنساني هو لفتة كريمة منهم نظراً للأوضاع الصعبة التي يعيشها شعبنا الفلسطيني واسرانا البواسل، الجدير بالذكر ان اليوم الطبي شمل مختلف الفئات العمرية وبعدد من التخصصات منها طب الأطفال، العظام، الباطني، طب الأسنان، والطب العام، مع توفير الأدوية مجانا .

التعليقات