الأخبار
إطلالة شاملة على الموسم العاشر من "فاشن فورورد دبي"دائرة شؤون المغتربين تواصل اللقاءات مع الجالية الفلسطينية ومؤسسات اسكتلنديةبعد اتهامها بالسحر..حرقوا عينيها وجردوها من الملابس حتى ماتتثـــورة اللِّحــى بيــــن رام الله وغــــزةالإمارات واحة أمن وآمان في"إستشير والخير بيصير"على إذاعة القرآن الكريمتوقعات بوصول عدد سكان العالم عام 2050 لـ9.8 مليار نسمة4 أبطال من عرابة ينهون 18 عامًا في سجون الاحتلالإصابة مواطن بجروح خطرة بعملية سطو على محله في غزة"صندوق الدنيا"...الفنانة رانيا يوسف تستعد لتصوير فيلمها وسط تكتم شديدتربية سلفيت تدرس دمج التعليم المهني والتقني بالتعليم العامالباحث عبد الفتاح الكاك يحصل على الدكتوراه في اللغة العربيةريال مدريد بطل كأس السوبر الإسباني على حساب برشلونةهل تخشى إسرائيل على مكانتها الدولية بسبب إغلاق قناة الجزيرة؟أبو ردينة: نريد مفاوضات واضحة المعالم وبمرجعية الدولة الفلسطينيةبصورة"سيلفي".. محامي الهضبة يتمني أن يصبح حسام حسن مدربا للأهلي
2017/8/17
عاجل
جنرال إسرائيلي: وجهنا 100 ضربة لقوافل أسلحة تابعة لحزب الله

جمعية حسام تهنئ الأسير محمد البسيوني بالحرية

جمعية حسام تهنئ الأسير محمد البسيوني بالحرية

صورة أرشيفية

تاريخ النشر : 2017-03-20
رام الله - دنيا الوطن
هنأت جمعية الأسرى والمحررين "حسام" الأسير المحرر محمد أحمد السيد البسيوني من مدينة بيت حانون شمال قطاع غزة بمناسبة تحرره من الأسر بعد أمضى سبع سنوات متنقلا بين سجون الاحتلال .

جاء ذلك خلال زيارة قام بها وفد يضم مسئولي جمعية حسام وعدد من أهالي أسرى قطاع غزة وعدد من النشطاء والمتضامنين مع قضية الأسرى إلي منزل الأسير المحرر البسيوني لتهنئته بهذه المناسبة السعيدة متمنين له حياة هانئة بين أهله وذويه.

وأكد أسامة الوحيدي مدير إعلام جمعية حسام بأن حرية أي أسير فلسطيني هي مناسبة يجب أن يحتفي بها كافة أبناء الشعب الفلسطيني نظرا لمكانة الأسرى الأبطال في وجدان وضمائر أبناء الشعب الفلسطيني .

وعبر الوحيدي عن تمنياته للأسير المحرر البسيوني بحياة ملؤها السعادة بين أهله وذويه بعد سنوات طوال من التضحية والمعاناة خلف قضبان الاحتلال ، متمنيا الحرية العاجلة والكاملة لكافة الأسرى في سجون الاحتلال  .

جدير بالذكر أن الأسير المحرر محمد البسيوني من مواليد عام 1987؛ من بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة ، وقد اعتقلته قوات الاحتلال الاسرائيلي بتاريخ 20/03/2010م ، وصدر بحقه حكما بالسجن سبع سنوات ، بتهمة الانتماء لحركة الجهاد الإسلامي والمشاركة بأعمال مقاومة ، وكان قد رزق خلال اعتقاله عام 2014 بتوأم إناث بعد نجاحه بتهريب نطفة من داخل مكان احتجازه في سجن ريمون.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف