الأخبار
إسرائيل تخشى الأسلحة الأمريكية التي تغزو المنطقةنائب رئيس البرلمان العربي يهنئ الأمير محمد بن سلمانمحكمة الاحتلال تمدد اعتقال والدة الشهيد "عادل عنكوش"لافروف: العقوبات الأمريكية على روسيا تهديد خطير للعلاقات بين البلدينقطر: اتهامنا بتمويل الإرهاب مرفوض وننتظر طلبات الدول المقاطعةجيش الاحتلال يبحث عن شخص اجتاز الحدود باتجاه لبنانللمرة الثانية.. إسرائيل تشكو حزب الله للأمم المتحدة"التنمية الإجتماعية" تشيد بجهود الشركاء الاجتماعيين خلال شهر رمضانعريقات: حكومة الاحتلال تسعى لحرف الأنظار عن المسار السياسيمسؤول إسرائيلي: إمكانية الذهاب لمواجهة عسكرية مع حماس ضعيفةليبرمان يتراجع: تهديداتي باغتيال هنية فارغةبلدية الخليل تنظم افطاراً جماعياً لموظفي النظافة والاشغالمحكمة الاحتلال تُمدد اعتقال والدة الشهيد عادل عنكوشجرادات يستقبل سفير جمهورية روسيا الإتحاديةعرب 48: الائتلاف لمناهضة العنصرية والمركز الإصلاحي يطالبون بوقف الفصل العنصري بـ"أنو"
2017/6/23

إيزنكوت: نخشى أن يتحول الجيش اللبناني إلى حزب الله

إيزنكوت: نخشى أن يتحول الجيش اللبناني إلى حزب الله

رئيس أركان الجيش الإسرائيلي غادي آيزنكوت

تاريخ النشر : 2017-03-20
رام الله - دنيا الوطن
قال رئيس الأركان الإسرائيلي، غادي إيزنكوت، أن جيشه لن يتردد بضرب المؤسسات المتماثلة مع لبنان نفسه، وليس مع حزب الله بالذات.

وأضاف رئيس الأركان، أن التصريحات الصادرة مؤخرًا من بيروت، توضح أنه في الحرب المقبلة، سيكون العنوان واضحاً: (دولة لبنان والتنظيمات الناشطة بموافقتها)، في إشارة لحزب الله اللبناني.

وتتوافق أقوال ايزنكوت، مع تصريحات وزير الجيش الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان الذي زعم خلال زيارته للولايات المتحدة، قبل أسبوعين، أن "إسرائيل تنظر بقلق إلى الاتجاه الذي يقوده الرئيس اللبناني ميشيل عون، وتحويل جيش لبنان إلى جزء من حزب الله".

ولفت إلى أن إسرائيل، تعمل من أجل منع نقل الأسلحة إلى حزب الله، مضيفًا أن الحزب اللبناني، يحاول التزود بوسائل حربية أكثر فتكًا وأكثر دقة، من أجل إصابة الجبهة الداخلية الإسرائيلية. 

وبيّن ايزنكوت، أن الهدوء يسود فعلًا على الحدود الشمالية منذ حوالي عشر سنوات، مستدركًا: "لكن الجيش لا يسمح للهدوء على الجبهة بتضليله، وهو يتعقب بتأهب التغييرات على الجبهة السورية اللبنانية"، على حد زعمه.

فيديو بعنوان.. تقديرات الجيش الإسرائيلي لسيناريو الحرب مع حزب الله

 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف